صحيفة تواصل 22 مشاهدة

تواصل- فريق التحرير:تعد الدورة الشهرية وسيلة مهمة لتتبع الصحة الإنجابية، ويمكن أن تحدث في فترات غير منتظمة من وقت لآخر، ولكن إذا استمر ذلك، فقد يشير إلى وجود خلل هرموني أو مضاعفات صحية أخرى.وحددت الأبحاث الجديدة ثلاثة عوامل رئيسية يمكن أن تسهم في الدورة الشهرية غير المنتظمة، وهي:1- التوتر.2- السمنة.وتستغرق الدورة العادية 28 يوماً، زائد أو ناقص سبعة أيام، ويعتبر نزيف الحيض غير منتظم إذا حدث بشكل متكرر لأكثر من كل 21 يوماً، أو يستمر لمدة تزيد عن ثمانية أيام.ومن بين جميع القضايا الصحية، التي تم تحديدها على أنها الأكثر إشكالية، تم تسليط الضوء على البدانة، باعتبارها عامل الخطر الرئيسي للمساهمة في دورة شهرية غير منتظمة.وثبت أن الإجهاد يؤدي دوراً في الصحة الإنجابية، حيث تبين أن المشاركات اللواتي تعرضن لفترات أقل من التوتر والإجهاد كن أقل احتمالاً بمعدل 1.74 مرة من التعرض لدورة شهرية غير منتظمة.

متعلقات