صحيفة الجزيرة 34 مشاهدة
القليل المتأخر  - د. محمد بن عبدالله آل عبداللطيف

قتل الأسد ما يقارب نصف مليون سوري وهجر 14 مليوناً منهم. وليس للأسد أية شرعية في سوريا عدا انتخابات مزيفة، على شكل استفتاء تم التصويت له فيه بشكل متوقع ولم يكن له أي خصم في الانتخابات. وهذه سمة غالبة لكافة الانتخابات العربية، وانتخابات العالم الثالث بشكل عام. وقد ثار معظم الشعب السوري بشكل طبيعي على

متعلقات