صحيفة تواصل 12 مشاهدة

تواصل – وكالات: أظهرت دراسة بريطانية حديثة أن الاضطرابات في ساعة الجسم الداخلية، يمكن أن تعرض الموظفين لخطر الاكتئاب الشديد ومشاكل المزاج الأخرى. وأجرى باحثون من جامعة غلاسكو دراسة على الإيقاعات اليومية، لأكثر من 90 ألف شخص، وقاسوا إيقاعات نشاط الحركة الذي يطلق عليه “السعة النسبية”، وأظهرت النتائج أن الأشخاص ذوي السعة النسبية المنخفضة، يمكن...

متعلقات