صحيفة تواصل 22 مشاهدة

تواصل – وكالات:كشفت نتائج دراسة ألمانية حديثة عن خطر جديد للإفراط في أكل الملح هو قتل البكتريا الصديقة في الأمعاء، وينتج عن ذلك ضعف جهاز المناعة.ويعتبر ارتفاع ضغط الدم الأثر من أشهر أضرار التناول الزائد للملح، وقد سعت الدراسة إلى كشف الآلية التي يؤثر بها الملح على الضغط، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.واقترحت الدراسة التي أجريت في مركز ماكس ديلبروك للأبحاث وجود علاقة بين إضعاف خط المناعة الذي يوجد في الأمعاء وبين زيادة الأمراض الالتهابية ومنها ارتفاع ضغط الدم.وأجريت تجارب الدراسة على الفئران ثم على البشر، وطُلب من 12 شخصاً تناول 6 غرامات إضافية من الملح كل يوم لمدة أسبوعين.وخضع المشاركون لاختبارات لمستوى الميكروبات في الجهاز الهضمي، وتبين أن الملح الزائد يقتل البكتريا الصديقة التي تعمل كأحد خطوط المناعة في الجسم قبل وصول الميكروبات والالتهابات إلى الدم.وتساعد البكتريا الصديقة على تحسين الهضم إلى جانب دورها كخط مناعي، وتحظى بكتريا الأمعاء باهتمام بحثي كبير في الوقت الحالي لمعرفة كيف يمكن الاستفادة منها في الوقاية من أمراض عديدة.

متعلقات