صحيفة الأحساء 32 مشاهدة

اختتم فريق أسرة الشويهين التطوعي بالأحساء برنامجه الرمضاني للعام الخامس على التوالي والذي اشتمل على عدة فعاليات أبرزها مشروع إفطار الصائم المتجول على طريق الهفوف الزراعي، وقال المشرف على الفريق عبدالرحمن بن محمد الشويهين بأن البرنامج مر على أربع فترات خلال هذا الشهر الفضيل وتم تنفيذه على الطريق الزراعي الذي يتسم بكثافته المرورية وتحديداً للقادمين لمدينة الهفوف من جهة القرى الشرقية والشمالية وكذلك الخارجين منها  كنقاط رئيسية لتوزيع وجبات الصائمين وذلك لقربها من مزرعة الأسرة .

من جانبه بين أمين عام الفريق منصور بن محمد الشويهين بأنه تبدأ عملية تجهيز الوجبات التي تقدر بـ 250 وجبة في الفترة الواحدة في مزرعة الأسرة بعد صلاة العصر وتشتمل الوجبة على(تمر أحسائي-ماء بارد-عصير بارد-فطيرة – معمول تمر – حبة فاكهة) يتم وضعها في كيس قماشي صديق للبيئة حيث يستفاد من الكيس بعد تناول وجبة الافطار التي بداخله، ويبدأ التوزيع قبل أذان المغرب بعدة دقائق وذلك بهدف الحد من السرعة في هذا الوقت ، فيما أشار رئيس اللجنة المالية والتجهيزات الشاب محمد بن وليد الشويهين بأن دعم المشروع من أفراد الأسرة ويتم الإعداد له قبل شهر رمضان بوقت كافي، ويقوم على تنفيذه الفريق التطوعي الذي يضم قرابة الخمسين شاب وفتاة موزعين على مجموعات صغيرة وكل مجموعة مكلفة بمهام محددة ، وأضاف بأن أبرز ما يميز هذا المشروع هو الحد من تدافع قائدي السيارات إلى الوصول إلى منازلهم في وقت الإفطار والحد من السرعة التي قد تسبب الحوادث المرورية، ومن أهم أهداف المشروع زرع في نفوس شباب وفتيات فريق الأسرة حب الأعمال التطوعية وترسيخ قيم البذل والعطاء وكذلك التعاون والتكافل بين أبناء الوطن في خدمة مجتمعهم.

متعلقات