صحيفة تواصل 28 مشاهدة

تواصل – متابعات:أعلن “أوبر بنك” النمساوي، إنه سينسحب من طهران تحت وطأة العقوبات الأمريكية، وذلك بعدما كان من أوائل البنوك الغربية التي أبرمت اتفاقات لتمويل مشروعات في إيران.ولا يعد “أوبر بنك”، الشركة العالمية الوحيدة التي جمّدت أعمالها في طهران، ففي وقت سابق أوقفت شركة شحن الحاويات الألمانية “هاباج لويد” إحدى خدمتي شحن لإيران، ومن المرتقب أن تُلحق بها الثانية قبل 4 نوفمبر المقبل؛ الموعد النهائي لتصفية أعمال الشركات الأجنبية العاملة في طهران قبل سريان العقوبات الأمريكية.وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أعلن الشهر الماضي انسحاب بلاده من الاتفاق النووي المبرم مع طهران عام 2015، متعهدًا بعودة وتغليظ العقوبات الاقتصادية.شركات شحن عملاقة تسارع هي الأخرى لإنهاء أعمالها في إيران، فقد قالت شركة “مارسك” -شركة شحن الحاويات الأكبر في العالم- إنها بصدد مراجعة عملياتها هناك، بينما ذكرت “إم.إس.سي” -ثاني أكبر شركة شحن للحاويات- إنها ستوقف حجوزاتها الجديدة لإيران، ولكنها خلال فترة تصفية الأعمال، ستباشر العمل على الشحنات المقبولة مثل المواد الغذائية فقط.

متعلقات