الجزيرة أون لاين 20 مشاهدة

وجه ميك جاجر مغني فريق الروك رولينج ستونز انتقاداً حاداً للتعديلات التي طبقتها الحكومة البولندية في النظام القضائي وذلك خلال حفل في وارسو ليضم صوته للكثيرين ممن يقولون إن التعديلات تخالف المعايير الديمقراطية.وقال جاجر (74 عاماً) بالبولندية للجمهور الذي احتشد في إستاد كرة القدم الوطني في وارسو: "سني أكبر من أن أكون قاضياً، لكني صغير بما يكفي للغناء".وأقيم الحفل أمس الأحد فيما أجبرت قوانين جديدة رئيسة المحكمة العليا البولندية مالجورزاتا جيرسدورف (65 عاما) على التقاعد المبكر.وتلك التعديلات هي الأحدث في سلسلة من التغيرات في النظام القضائي دخلت حيز التنفيذ في 2016 ويقول القوميون الذين يحكمون البلاد إنها ضرورية لتخليص بولندا من إرثها الشيوعي القديم.ويدين الاتحاد الأوروبي وجماعات حقوق الإنسان والجهات الدولية والمعارضة البولندية تلك الخطوات باعتبارها تزيد من السيطرة السياسية على المحاكم والقضاة.وسقطت الشيوعية في بولندا عام 1989 مما خلصها من النظام السوفيتي الذي فُرض عقب الحرب العالمية الثانية وذلك قبل سقوط جدار برلين بعدة أشهر.وانضمت بولندا للاتحاد الأوروبي في 2004 وأصبحت أكبر عضو شيوعي سابق في التكتل ومثال على الانتقال الديمقراطي السلمي في أوروبا الشرقية. لكن سمعتها تضررت في عهد حكم حزب القانون والعدالة بسبب الجدل حول احترام حكم القانون.

متعلقات