صحيفة المواطن 28 مشاهدة
غبار القرود يُحول البريطانيين إلى زومبي والرجل الأخضر!

أكدت خدمات الطوارئ البريطانية أنها تتعامل مع “وباء” على نطاق مدينتي ستوك أون ترينت ونورث ستافوردشاير، بعد انتشار تعاطي مسحوق أبيض يطلق عليه “غبار القرد”، والذي يتسبب في إصابة المتعاطين بالذهان العنيف ويدفعهم لفقدان السيطرة على أنفسهم.

وبحسب “سكاي نيوز”، تصاعد هذا الصيف ظهور المواد المحظورة في ستوك أون ترينت وشمال ستافوردشاير، حيث شهدت المدينتان حالات عنيفة من الذهان تتعامل معها الشرطة وخدمات الإسعاف بشكل يومي.

وأصبحت أعداد متزايدة من المستخدمين في محيط ستوك مدمنين على “الغبار” الذي يمكنهم الحصول عليه مقابل أقل من 2 جنيه إسترليني.

ويتسبب مسحوق “غبار القرد” في شعور المتعاطين بقوة تضاهي “الرجل الأخضر”، بينما يميلون لمهاجمة الناس والتصرف مثل ما يعرف بـ”الزومبي” في أفلام السينما، بحسب الأوساط الصحية.

ويعتقد من يتناول هذه المادة بأن أحدًا يطارده فيحاول أن يهرب متسلقًا الأماكن المرتفعة والمباني، وارتبطت ذات المادة بسلوك غريب يميل فيه المتعاطون إلى أكل لحوم البشر.

متعلقات