صحيفة الوئام 18 مشاهدة
575 مليار دولار تكاليف الجرائم الإلكترونية سنويا

أكد الرئيس التنفيذي لمجموعة شركة الاتصالات السعودية المهندس ناصر بن سليمان الناصر أن الشركة تحرص على بناء القدرات والاستثمار في تهيئة الكفاءات الوطنية في مجال الأمن السيبراني بالتزامن مع تسارع نمو الخدمات الرقمية في المملكة.

جاء ذلك خلال العرض الذي قدمه الناصر في الكلمة الافتتاحية للمؤتمر السادس لحلول أمن المعلومات لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لعام 2018 المنعقد بالرياض، مبيناً في حديثه خلال المؤتمر الذي يضم منافسات هاكاثون “سايبر سيبر” وينظمه الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، أن تكاليف الجرائم الإلكترونية في مختلف دول العالم تصل إلى 575 مليار

دولار سنوياً، وأن 72% من الاختراقات الإلكترونية سببها الأخطاء البشرية.

وشدد الناصر على أهمية التحول الرقمي لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 والوصول إلى اقتصاد رقمي قوي وتمكين الخدمات الرقمية، مفيداً أن “الاتصالات السعودية” تؤدي دوراً محوريا لتحقيق هذه الرؤية كممكن للخدمات الرقمية عبر ضمان سرعات عالية من الانترنت عبر الجيل الرابع والألياف البصرية في مختلف مناطق المملكة، وتوفير حلول و مخرجات من خلال تحليل البيانات المؤسسية وكذلك الحوسبة السحابية ومنصات انترنت الأشياء.

وأكد أن شركة الاتصالات السعودية خَطَت خطوات الكبيرة في مجال الأمن السيبراني، مع التركيز على الاستثمار في تمكين القدرات لتأمين البنية التحتية التقنية، وكذلك عقد الشراكات مع كبرى الشركات والمنظمات المتخصصة في الأمن السيبراني في العالم”، مبيناً أن رؤية الشركة في مجال الأمن السيبراني تتمثل في أن نكون قادة ومركزاً للتميز في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لتعزيز الثقة والحفاظ على الأمن في المملكة.

من جهته، أوضح مدير عام أمن المعلومات في شركة الاتصالات السعودية المهندس ياسر السويلم أن الشركة تسعى إلى الاستمرار في تعزيز الأمن الإلكتروني للبنية التحتية لمجموعة الاتصالات السعودية لحماية بيانات العملاء وتوفير تجربة رقمية آمنة لهم، وذلك من خلال الاتفاقات الثنائية مع الشركات المختصة في تحليل البيانات السيبرانية الضخمة والاستفادة منها لتوفير معلومات التهديدات الإلكترونية من خلال المنصات التفاعلية في الوقت المناسب وبالصيغة الفعالة.

من جانبه، أفاد نائب الرئيس للأمن السيبراني في شركة الاتصالات السعودية فهد الجطيلي أن نسبة النمو المتوقع في سوق الأمن السيبراني في المملكة تقدر بـ 8% خلال العام المقبل 2019، مشيراً إلى أن حجم سوق الأمن السيبراني في المملكة بلغ نحو 1.5 مليار ريال سعودي وفق احصاءات شركات متخصصة في أبحاث التسويق خلال العام 2018.

وشارك في منافسات هاكاثون”سايبر سيبر” أكثر من 150 طالباً وطالبة من مختلف جامعات المملكة، بهدف زيادة الوعي بأهمية الأمن السيبراني وتطوير مهارات الطلاب والطالبات للوصول لمستويات احترافية في هذا المجال.

متعلقات