صحيفة بلادي نيوز 142 مشاهدة

بلادي نيوز – وكالات

أكدت مالي، الليلة، أن الاختبارات أثبتت إصابة شخص آخر بفيروس “الإيبولا”، ليصل إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بالمرض القاتل في البلاد إلى ثمانية.

ولم تقدم الحكومة المالية، تفاصيل بشأن حالة الإصابة الجديدة أو كيف انتقل المرض إلى المصاب، لكنها تأتي بعد تأكيد إصابة شخص بالمرض يوم السبت، حيث قالت الحكومة: إن المريضين يرقدان في مركز لعلاج الإيبولا.

ومالي هي الدولة السادسة في غرب أفريقيا التي يمتد إليها أسوأ تفش مسجل للوباء القاتل، والذي أودى بحياة 5459 شخصاً منذ تسجيل أول حالة إصابة أوائل هذا العام في غينيا المجاورة.

وأشار تقرير أصدرته الحكومة، إلى أن 271 شخصاً ربما كانوا على اتصال بمن أصيبوا بالفيروس يخضعون للمراقبة، فيما أعلنت منظمة الصحة العالمية، يوم الجمعة، أن المرضى في حالات الإصابة الست السابقة التي أبلغ عنها في مالي توفوا جميعهم.

متعلقات