صحيفة قبس 167 مشاهدة

قامت الملحقية الثقافية السعودية في أمريكا بحظر دراسة مبتعثيها في جامعة ساوثرون أوتا الأمريكية بسبب تلقيها عدة شكاوي عن تكدس الطلاب داخل الجامعة بينما عزت صحيفة “سالت لايك تريبيون” الأمريكية السبب إلى مخالفة برنامج اللغة لأنظمة الأكاديمية حيث يدرس الطلاب نصف المدة المقررة فقط .

وأوضحت المسئولة عن شئون المبتعثين في الملحقية بحسب الصحيفة أن التكدس سببه تقدم بعض المبتعثين للالتحاق بالجامعة دون الرجوع للملحقية، فيما أشارت إلى أن عدد الملتحقين ببرنامج اللغة الإنجليزية بالجامعة 182 طالبا بينهم 158 سعوديا، مؤكدة أن نسبتهم يجب ألا تزيد على 35 % من مجموع الطلاب.

من جانبه، أكد الناطق الإعلامي باسم الجامعة أن منع الطلاب من الالتحاق في برنامج اللغة الإنجليزية سببه الخروقات الفكرية، حيث قامت إحدى الأكاديميات بتقديم استقالتها اعتراضاً على سماح بعض الأكاديميين للطلاب بحل واجباتهم عبر جوجل و ويكيبيديا عن طريق النسخ واللصق.

متعلقات