صحيفة الخرج 59 مشاهدة
مصادر : إعدام ساجدة الريشاوي خلال ساعات

كشفت مصادر أمنية أردنية أن حكم الإعدام على السجينة العراقية ساجدة الريشاوي سينفذ خلال ساعات، وذلك ردا -فيما يبدو- على إعلان تنظيم الدولة الإسلامية إعدام الطيار الأردني المحتجز لديه معاذ الكساسبة حرقا.

وقالت المصادر ذاتها إن الإعدام سينفذ أيضا في مجموعة من "الجهاديين" الآخرين، بينهم المدان العراقي زياد الكربولي المنتمي لتنظيم القاعدة والمسؤول عن هجمات على مصالح أردنية.

وكان مراسل الجزيرة نت نقل قبل ذلك عن أهالي سجناء جهاديين محكوم عليهم بالإعدام أن الأردن رحّل مساجين "جهاديين" حُكم عليهم بالإعدام إلى سجن سواقة جنوب العاصمة عمّان.

وقال المراسل إن عددا من هؤلاء السجناء نقلوا بشكل مفاجئ إلى سجن سواقة الذي يجري فيه تنفيذ أحكام الإعدام، وأوضح أن من بينهم الكربولي والسلفي الجهادي معمر الجغبير. وتواصل المراسل مع الحكومة الأردنية، لكنها رفضت التعليق على هذه المعلومات.

وأكد والد العراقي زياد الكربولي المحكوم عليه بالإعدام نبأ نقل ولده إلى سجن سواقة، وقال في اتصال مع الجزيرة نت "تلقيت اليوم اتصالا هاتفيا من ولدي زياد وأكد لي نقله إلى سجن سواقة".

وأضاف "لقد تفاجأنا بقرار النقل، ولا نعرف ما هو سبب نقله، وليس لدينا علم إن كان نقله مرتبطا بقضية الطيار الأردني المحتجز لدى تنظيم الدولة".

وفي السياق ذاته، قال شقيق الأردني معمر الجغبير المحكوم عليه بالإعدام أيضا -في اتصال هاتفي مع الجزيرة نت- إن أخاه نقل أمس إلى سجن سواقة، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

من جهته، أكد القيادي بالتيار السلفي الجهادي محمد الشلبي المعروف باسم "أبو سياف"، نبأ نقل عدد من السجناء الجهاديين أمس إلى سجن سواقة. وقال للجزيرة نت إن "من بين المنقولين العراقي زياد الكربولي".

رفض التعليق

وقد رفضت الحكومة الأردنية التعليق على قرار نقل السجناء السلفيين إلى سواقة.

ورد الناطق باسم الحكومة الوزير محمد المومني على أسئلة للجزيرة نت في هذا الخصوص بقوله إن "ا --- أكثر

متعلقات