صحيفة الخرج 172 مشاهدة
من سيسرق فرحتك في رمضان

يقول الفيلسوف الفرنسي ديكارت أن أعظم قسمة بين الناس هي العقل .

قريباً وبدأت الأيام تتناقص بأقتراب أعظم شهر للمسلم المؤمن .أن رمضان بالنسبة لنا هو شهر من أجمل الشهور التي تجلب لنا السعادةالمعطرة بالإيمان وحب الله الذي خص نفسه بأجرنا , شهر يطوقنا بكل روحانيات الايمان والاتصال مع الله ومع البشر , شهر نستلذ بهِ ساعةً بساعة وخاصة لحظة الإفطار وتجمع الاسرة أو الأصدقاء . شهر لا تجد مصحف كان مهمل على الرف أو المكتبة حتى تجده بين يدي الكبير والصغير يتسابقون على من يقرأ أولاً ومن يختم مره تلو المره .

هذا هو رمضان كما يجب للأسرة المسلمة . الوجه الاخر لررمضان الكوميديا وعروض التسطيح الفكري على شاشات الفضائيات وخاصة الخليجية ولا ننسى عرض الأزياء والاجساد وأخر تشكيلة من رسم البوتاكس والسلوكون على وجيه الفنانات . إنتاج كوميدي خاص يعتمد على مثقفي الجرائد ممن تربوا على أدب التهريج ولغة المسخ وعلم السخرية وكتابها المشهورين .

أشبه بروايات لا تتعدى ققصصها عن أسورة الأستراحات التي يعثون بها كل ليلة ويرودونها كل حين وهي بديل عن مقاهي الأدب القديمة ولكن الفارق زمان ومكان وفكر, منبع ثقافتهم ومزيج فكرهم , بين الكوميديا والتهريج شعرة كُنا نعتقد أنها بعيدة اليوم تهريج وحركات تشبه أفلام الكرتون بلا أي نص أو مضمون يجسد تلك الحركات الطفولية . أنها صناعة ثقافة لم تعتمد على أدب الفن الاصيل ولم تتعلم منه أنها ثقافة المادة التي تعتمد على الجذب بفكرة الضحك والإضحاك بلا توقف مهما كانت الصورة سلبية وهي خالية من أي إيجابيات أنك لن تنسى إنطباعك في نهاية الحلقة بسهولة وأنت تعيد تلك المشاهد كي تتذكر ماذا أستفدت وماذا أدخرت منها فلا تعجب بلحظة الحزن التي تنتابك على تلك الساعة التي أمضيتها وأنت تنتظر مع أبناءك ماذا بعد فلاً تستطيع الحصول على أي جواب إلا بالحسرة واللعنة على ممن ضيعوا وقتك وسرقوا فرحتك . أنهم مجموعة من أفسد الناس كانت تجوب عيونك وتضحك فمك وكأنك أمعةً كل --- أكثر

متعلقات