صحيفة نادينا الالكترونية 12 مشاهدة
الهلال يقهر التحكيم.. وحلم الأهلي ضاع

قهر الهلال كل الظروف (غيابات.. إصابات.. وأخطاء تحكيم) وبلغ دور الثمانية الآسيوي عبر البوابة الإيرانية (فريق بيروزي) وبأهداف ثلاثة (3-صفر) من خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الثلاثاء الماضي وكاد من خلالها أن يحدث مهزلة تحكيمية آسيوية جديدة ضد الهلال تعيد بعضاً من ذكرى فضيحة سيئ الذكر نيشمورا.

- الأمير عبدالرحمن بن مساعد كتب تغريدة لاقت تفاعلاً كبيراً وتجسد معاناة الهلال من التحكيم الآسيوي وهي مثل كل هلالي.. هذه التغريدة كان مضمونها (ما يحدث للهلال آسيوياً من التحكيم تجاوز كل الحدود.. ما يحدث ليست أخطاء تحكيم.. بل فساد يستحق التجريم.. يا رئيس الاتحاد الآسيوي تراها «مصخت»).

- أفراح الهلاليين ليست بسبب التأهل (طموحهم كآس آسيا) وإنما لأن دور الثمانية الذي بلغه فريقهم حدث من خلال فترة يعاني فيها فريقهم من ظروف عدة.. ولأن هذا الدور سيقام في الموسم المقبل وعلى اعتبار أن الفرصة ستكون سانحة أمام إدارة ناديهم لتجاوز سلبيات الفترة الحالية ومعالجة القصور الذي يعاني منه فريقهم وبالذات على صعيد اللاعبين الأجانب وتحديداً في مركز رأس حربة.

- (وجهة نظر).. دونيس لا بد أن يستمر مدرباً للهلال في الموسم المقبل مهما كانت نتيجة مباراة الاتحاد أو نهائي كأس الملك فيما لو بلغه الهلال.. استمرار هذا المدرب يعني المزيد من الاستقرار في الزعيم خصوصاً وأن بصماته بدأت تظهر على حال الفريق ووضح أن هناك انسجاما متزايدا بينه وبين اللاعبين.

- وخرج الأهلي من البطولة الآسيوية.. وأضاع حلم الحصول على هذه البطولة وتذوق طعمها لأول مرة في تاريخه.. نقطة التحول لمصلحة فريق نفط طهران كانت في هدف السبق الذي سجله في المباراة.. الأهلي كان بإمكانه أن يعود ويحقق مراده بعد أن أنهى الشوط الأول بنتيجة (2-1) ولكن الاستعجال وحصانة الدفاع الإيراني حال دون الأهلي وتحقيق مراده رغم أن إضافة هدف ثالث كان كفيلاً بالتأهل إلى دور الثمانية.

- بطل الدوري السعودي (النصر) ووصيفه (ا --- أكثر

متعلقات