صحيفة البيان 59 مشاهدة
بالصورة.. نصَّاب يحتال على سيدة سعودية بـ 13500 ريال

تعرضت سيدة سعودية في الجبيل لعملية نصب واحتيال، كلفتها خسارة 13500 ريال، بعد إيهامها بفوزها بجائزة من إحدى شركات الاتصالات تبلغ قيمتها 200 ألف دولار.

وقالت السيدة “ع س” وفقاً لصحيفة “الشرق”: ” وردني اتصال من شخص انتحل صفة إحدى شركات الاتصال، وأبلغني بفوزي بجائزة لمسابقة تقدر قيمتها بـ200 ألف دولار وأقنعني المتصل بحصولي على هذه الجائزة، كما أقنعني بأن أقوم بتحويل بطاقات شحن مسبقة الدفع لها لكي يدخل اسمي ضمن الفائزين بالمسابقة”.

أضافت: “قمت أول مرة بإرسال بطاقات شحن بـ 3500 ريال ومن بعدها توالت عمليات الإرسال إلى أن وصلت إلى 13500 ريال”.

وزادت: “لم تكن جميع المبالغ متوفرة لدي بل اضطررت للاستدانة من إخواني وبيع مجوهراتي كي أسعى للحصول على الجائزة الوهمية”.

من جانبها حذرت شرطة المنطقة الشرقية من استقبال مكالمات تحقيق جوائز وهمية والاستجابة لأي شروط من المتصلين.

وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية العقيد “زياد الرقيطي” إن شرطة المنطقة الشرقية استقبلت عدداً من البلاغات من هذا النوع وهي من أنواع التحايل والنصب، وتم التعامل معها وفق الإجراءات المتبعة، وأنه تم ضبط عدد من الأشخاص من داخل المملكة ممن يقومون بتلك الممارسات بعمليات النصب وإحالتهم لجهة الاختصاص.

وأضاف الرقيطي: “أن وزارة الداخلية وهيئة الاتصالات أصدرتا أكثر من بيان تحذر فيها من عمليات النصب والاحتيال عبر المكالمات الهاتفية. وقيام المتصلين بإيهام مستقبل الاتصال والاحتيال عليه بالفوز بجوائز أو غير ذلك، وحذر الرقيطي جميع المواطنين من استقبال مكالمات الجوائز، والاستجابة لشروط المتصل، سواء أكانت المكالمات من خارج المملكة أم من داخلها، لأن كثيراً منها ينطوي على عمليات نصب واحتيال”.

ودعا من يتعرض لذلك إلى التوجه إلى أقرب مركز شرطة وتقديم بلاغ، ليتم التعامل معه بحسب الإجراءات والتعليمات.

إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل

متعلقات