صحيفة البيان 152 مشاهدة
مفاجأة عن مطلقة المقطع يفجرها محامي المواطن الذي ظهر اسمه في فيديو المطلقات

فجـر محامي المواطن الذي ظهر اسمه في مقطع المطلقات مفاجأة مدوية، متهما السيدة التي صدر عليها حكم بسداد مبلغ مليون و300 ألف ريال بموجب سند لأمر بإسم المواطن، بأنها محتالة – على حد تعبيره – مشددا على مقاضاتها أمام وزارة الثقافة والإعلام بتهمة التشهير باسم موكله من خلال بث تسجيل فيديو في مواقع التواصل الاجتماعي تتهمه بالنصب والاحتيال وتناشد ولاة الأمر إنصافها.

وبحسب صحيفة عكاظ قال المحامي خالد اليافعي إن المرأة التي ظهرت في المقطع وصدر عليها حكم واجب النفاذ بالقوة الجبرية تعمل معقبة وحصلت على المبلغ على دفعتين مقابل عمل لم تنجزه وهو مساعدة مقيم يمني للحصول على الجنسية السعودية، وحصلت على مليون و300 ألف تسلمتها على دفعتين، وحررت سندا بتوقيعها وشهادة أربعة شهود لضمان حق الطرف الآخر، وعندما لم تنجز أي شيء من العمل المتفق عليه طلب منها إعادة المبلغ، لكنها ظلت تماطل وتتهرب فأقيمت عليها دعوى لإلزامها بدفع المبلغ المحرر في سند لأمر، وبالفعل صدر عليها حكم وتم إبلاغها بنسخة منه، وفوتت على نفسها فرصة الاعتراض عليه، وبالتالي تقرر البدء في إجراءات التنفيذ بالقوة الجبرية.

وأضاف المحامي أن المواطنة عندما وقعت السند لأمر لضمان إنجازها العمل المتفق عليه ظنت أنها لا يمكن أن تحاسب أو تسجن، مشددا أن موكله الذي صدر له الحكم من أسرة عريقة ومعروفة وتم اتهامه بطلانا بالنصب والاحتيال، وهو متمسك بحقوقه واستعادة المبلغ المحكوم به من قاضي التنفيذ الذي اعتبر سند الأمر الموقع من المواطنة سندا صحيحا مستوفيا للشروط النظامية، مما يعد سندا تنفيذيا.

وختم المحامي خالد اليافعي بقوله: إن قصة السكن المعجل التي زعمتها المواطنة لا أساس لها من الصحة وهي قصة من نسج خيالها ويوجد 4 شهود على الواقعة تفند ما ذكرته. وكانت السيدة قد ظهرت في مقطع فيديو متداول بمواقع التواصل الاجتماعي مع عدد من النساء زعمت فيه أنها تعرضت لعملية نصب واحتيال من أحد الاشخاص بحجة أنه سيوفر لها سكنا من --- أكثر

متعلقات