صحيفة البيان 210 مشاهدة
الأستاذ الدكتور سعد بن تركي الخثلان: الليلة الأرجى أن تكون ليلة القدر

قال الأستاذ الدكتور سعد بن تركي الخثلان عضو هيئة كبار العلماء إن ليلة السابع والعشرين هي الأرجى أن تكون ليلة القدر .

ووفقا لموقع المواطن قال الخثلان: بغروب شمس هذا اليوم تدخل ليلة 27 وهي أرجى الليالي موافقة لليلة القدر.

وأضاف حتى من كان مفرطا فيما مضى لاتفوته هذه الليلة ( ليلة القدر خير من ألف شهر ).

وتابع الخثلان: عن زر بن جبيش قال: كان عمر ، وحذيفة ، وناس من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لايشكون في أن ليلة القدر ليلة 27.. وكان أبي بن كعب يحلف بأنها ليلة 27 ، وقال : ألف شهر تعادل 83 سنة و4 أشهر ومع ذلك فالعمل في ليلة القدر ليس مساويا بل خير من العمل في ألف شهر.

متعلقات