صحيفة الخرج 220 مشاهدة
تفجير عسير

فجر انتحاري نفسه في مسجد قوات الطوارئ في أبها أثناء صلاة الظهر، نتج عنه استشهاد 17 رجل أمن.

أنباء عن وقوع انفجار بمسجد تابع لمبنى قوات الطوارئ بعسير، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والمصابين من رجال الأمن.

وفور وقوع الخبر، انتشر على الشبكات الاجتماعية وسم "تفجير طوارئ عسير" حفل بعدد كبير من التغريدات التي كانت تتابع الحادث، حيث كشف بعض المغردين أن التفجير وقع عندما دخل عامل إلى المسجد، ونفذ عملية انتحارية بين المصلين أثناء أداء صلاة الظهر، فيما أكد البعض أن الوفيات قد تصل إلى 19 حالة، وأن الأمير خالد بن فيصل أمير منطقة عسير في طريقه إلى مكان الحادث.

ولم يتسنَّ التأكد من تفاصيل الخبر، فيما لم يصدر أي بيان رسمي حتى الآن حول الواقعة

متعلقات