صحيفة المرصد 11 مشاهدة
ما السر  وراء تراجع أسعار النفط الخام بالتزامن مع اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي؟

ما السر وراء تراجع أسعار النفط الخام بالتزامن مع اجتماع مجلس الاحتياطي الفيدرالي؟

صحيفة المرصد:تراجع سعر النفط الخام خلال تداولات الجلسة الأمريكية مع ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي وذلك عقب البيانات الاقتصادية التي صدرت عن كل من الاقتصاد الصيني والياباني والتي أظهرت ارتفاع الإنتاج الصناعي الصيني دون التوقعات وارتفاع مبيعات التجزئة بصورة تخطت التوقعات بالتزامن مع تباطؤ نمو الاستثمارات في الأصول الثابتة خلال شهر أغسطس الماضي،وذلك قبل ان يصدر عن الاقتصاد الياباني زيادة تراجع الإنتاج الصناعي بصورة فاقت التوقعات وفقاً للقراءة النهائية لشهر يوليو الماضي , كما تراجعت معدلات استغلال الطاقة بالإضافة إلى تباطؤ مؤشر تيرتاري الصناعي اليابانى خلال شهر أغسطس وذلك بالتزامن مع ترقب المستثمرين لنتائج اجتماع مجلس الاحتياطى الفيدرالى يوم الاربعاء القادم.

هذا وقد هبطت العقود الآجلة للنفط الخام تسليم 15 أكتوبر القادم فى نهاية تداولات الجلسة الأمريكية لتتداول حالياً عند مستويات 44.08$ للبرميل مقارنة بسعر الافتتاح عند مستوى 44.77$ للبرميل، وذلك بعد أن حققت أدنى سعر عند مستوى 43.58$ للبرميل وأعلى سعر عند 44.95$ للبرميل.

بينما ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي أمام ست عملات رئيسية ليتداول عند مستوي 95.29 مقارنة بمستوى الافتتاح عند 95.13  وذلك بعد أن حقق أعلى مستوى عند 95.36، بينما حقق أدنى مستوى عند 94.88.

مؤشر الانتاج الصناعى فى الصين دون التوقعات

من ناحية أخرى فقد جاء عن الاقتصاد الصيني أكبر مستهلك للطاقة فى العالم صدور القراءة السنوية لمؤشر الإنتاج الصناعي عن شهر أغسطس والذى جاء بنسبة 6.1% مقارنة بنسبة 6.0% في شهر يوليو الماضي،وذلك  دون التوقعات التى كانت عند نسبة 6.3%، بينما أظهرت القراءة السنوية لمؤشر مبيعات التجزئة الصينية عن نفس الشهر تسارع معدلات النمو بنسبة 10.8% مقابل نسبة 10.5% في شهر يوليو، متفوقة بذلك على التوقعات التى أشارت الى نسبة 10.6%، بالاضافة الى ذلك فقد أوضحت قراءة مؤشر الاستثمارات في الأصول الثابتة للعام الماضى في شهر أغسطس نمو بنسبة 10.9% مقارنة بكل من القراءة السابقة والتوقعات التى كانت عند نسبة 11.2%.

تباطؤ وتيرة الانتاج الصناعى اليابانى

من ناحية أخرى فقد جاء عن الاقتصاد الياباني ثالث أكبر مستهلك للطاقة فى العالم صدور القراءة النهائية لمؤشر الإنتاج الصناعي والتي أوضحت زيادة التراجع بنسبة 0.8% مقارنة بالقراءة الأولية والتوقعات التى أشارت الى حدوث  تراجع بنسبة 0.6%، كما جاءت القراءة السنوية لنفس المؤشر موضحة الثبات عند الصفر مقابل ارتفاع بنسبة 0.2% في القراءة الأولية السابقة، بينما أوضحت قراءة معدل استغلال الطاقة حدوث تراجع بنسبة 0.2% مقابل ارتفاع بنسبة 0.7% في شهر يونيو الماضي.

كما صدر أيضا عن الاقتصاد اليابانى قراءة مؤشر تيرتاري الصناعي لشهر أغسطس والذى جاء بنسبة 0.2% متخطيا التوقعات والقراءة السابقة والتي أظهرت نمو بنسبة 0.3%، وذلك قبل أن يصدر عن منطقة اليورو صدور قراءة الإنتاج الصناعي لشهر يوليو والتي أوضحت ارتفاع بنسبة 0.6% مقابل تراجع بنسبة 0.3% متفوقا على التوقعات التى كانت عند نسبة 0.3%، كما أوضحت القراءة السنوية لنفس المؤشر تسارع وتيرة النمو لنسبة 1.9% مقابل نسبة 1.5% وذلك بخلاف التوقعات التى كانت عند 0.7%.

الاجتماع الدورى لمجلس الاحتياطى الفيدرالى

هذا و يبدأ الاجتماع الدوري لمجلس الاحتياطي الفيدرالى يوم الأربعاء القادم لدراسة السياسة النقدية الملائمة للاقتصاد الأمريكي وتحديد أسعار الفائدة،ومن المقرر أن ينتهى الاجتماع يوم الخميس القادم بصدور قرارات السياسات النقدية وتحديد أسعار الفائدة سواء بالابقاء عليها أو زيادتها لأول مرة منذ عام 2006.

وتشير التوقعات الى ابقاء مجلس الاحتياطى الفيدرالى على اسعار الفائدة منخفضة نتيجة لعدم وجود تحسن كبير بسوق العمل الأمريكى خلال الربع الثالث من العام الحالي مما يعد تحديات هامة امام الفيدرالي وذلك بالتزامن مع تباطؤ نمو الاقتصاد العالمى وتأثيره السلبى على الاقتصاد الأمريكى.

متعلقات