صحيفة نادينا الالكترونية 111 مشاهدة
مخرجو المباريات .. هل وصلت الرسالة؟!‏

عندما تشاهد مباراة في كرة القدم من خلال (التلفاز) يهمك في المقام الأول ان تشاهد نقلا مميزا لهذه المباراة بالإضافة الى تعليق جيد يضعك في اجواء المباراة لحظة بلحظة.

لست خبيرا في النقل التلفزيوني للمباريات ولكن ما أعرفه من معلومات ان (المخرج) هو المسؤول الأول والأخير عن اخراج المباراة المنقولة تلفزيونيا واظهارها بالشكل الذي يرضي المشاهدين.

هناك (مهن) قبل ان يزاولها الانسان من الأفضل له ان يكون ملما بكرة القدم حتى تكون عاملا مساعدا له في مهنته وتجعل نسبة نجاحه اكثر ولكنها بالتأكيد ليست شرطا اساسيا.

دائما ما نعرف ان الحكم عندما يكون مارس كرة القدم يختصر امورا عديدة في ادارة المباريات والحال نفسه على المعلق والمحلل والناقد الرياضي ومخرج المباريات.

مخرج المباريات من أهم مسؤولياته نجاح نقل اي مباراة هو ومساعديه وعليه ان يتمتع بفن التصوير والقيادة والتخيل والموهبة والتطوير الى جانب خبراته العملية.

السؤال المحير دائما: لماذا عندما نشاهد مباراة في الدوريات الأوربية نجد ان مخرج المباراة يجعلك تعيش مع المباراة وكأنك حاضر بالملعب عكس المباريات المحلية والعربية.

تجد هذا المخرج يعرف متى يعيد الهدف ومتى يعيد الخطأ ومتى يعيد الفرصة الضائعة ومتى يركز على الحكم او مساعديه او الجمهور ويعرف يختار لاعبا في دكة البدلاء وكأنه يقول للمدرب هو الخيار الأفضل للمشاركة الآن.

هؤلاء المخرجون لماذا هم بارعون في هذه الجوانب ولديهم هذا الحس الكبير هل لأنهم يملكون امكانيات تقنية مختلفة؟ اعتقد لا .. لأن وضع الصورة على الحكم او اعادة الاهداف لا تحتاج امكانيات خارقة بقدر ما هي امكانيات وابداع مخرجين فقط.

لا تدري لماذا يصر اغلب مخرجينا على الإعادة والكرة في اللعب ولماذا ينشغلون بالجماهير والفريق يهاجم ولماذا يركزون على لوحة الوقت البديل وهناك بالملعب ما هو اهم ولماذا يضع الصورة على رئيس النادي واللاعب في حالة انفراد!!

اخراج المباريات من --- أكثر

متعلقات