صحيفة المرصد 19 مشاهدة
زيادة الفائدة بين البنوك السعودية إلى 1 في المئة

زيادة الفائدة بين البنوك السعودية إلى 1 في المئة

صحيفة المرصد : أوردت خدمة «بلومبيرغ» المالية الأميركية وصحيفة «واشنطن بوست» أمس أن سعر الفائدة السائد بين البنوك السعودية ارتفع إلى أعلى مستوى له منذ ستة أعوام، فيما تشهد السيولة في البنوك ضيقاً جراء انخفاض أسعار النفط. وارتفع سعر الفائدة بين البنوك الذي يحدد عادة لثلاثة أشهر بنسبة 0.4 في المئة ليصل إلى نقطة مئوية (1 في المئة) الخميس، وهو معدله الأعلى منذ 14 نيسان (أبريل) 2009.

وبحسب صحيفة الحياة أشارت «بلومبيرغ» إلى أن أرقامها تفيد أن القروض البنكية في السعودية – أكبر اقتصاد عربي وأكبر مصدر للنفط في العالم – توسعت بنسبة 9 في المئة خلال الـ12 شهراً المنتهية في آب (أغسطس) الماضي، وهو معدل أسرع من نمو ودائع العملاء الذي نما بنسبة 8.3 في المئة خلال الفترة المشار إليها، بحسب أرقام مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي).

إلى ذلك، وفي خطوة يتوقع أن تثير انتقادات، أعلنت مؤسسة «ستاندرد أند بورز» للتصنيف الائتماني أمس خفض تصنيفها الائتماني لثمانية بنوك سعودية بدعوى أن هبوط أسعار النفط يثير مخاطر جمة. وبين البنوك المشار إليها البنك السعودي الفرنسي، ومجموعة سامبا المالية، وبنك الراجحي، والبنك الأهلي التجاري. وكانت «ستاندرد آند بودز» تعرضت لانتقاد قاس من زارة المالية السعودية قبل نحو أسبوعين بعد إعلانها خفض التصنيف الائتماني للمملكة لأسباب مماثلة. وأكدت وزارة المالية السعودية أن الاقتصاد السعودي قوي ومسنود باحتياطات نقدية أجنبية ضخمة

متعلقات