صحيفة سبق 8 مشاهدة
ائتلاف الإغاثة الإنسانية في تعز يحذِّر من كارثة إنسانية

سبق- وكالات: حذَّر ائتلاف الإغاثة الإنسانية في تعز، من "كارثة إنسانية" تهدد حياة الجرحى والمرضى في غرف العناية المركزة، بسبب نقص أسطوانات الأكسجين اللازم للتنفس الصناعي.

وقال الائتلاف في بيان صحفي له: "إنَّ ما يضاعف من تفاقم المشكلة عدم قدرة المستشفيات استقبال الحالات الجديدة، التي يخلفها القصف العشوائي على الأحياء السكنية للمدنيين، وعدم القدرة على تنفيذ العمليات للجرحى بسبب نفاد الأكسجين".

ووجَّه الائتلاف مناشدته إلى "المجتمع الدولي ومنظمة الصحة العالمية وكل الجهات المختصة، بسرعة التدخل لإنقاذ مئات الحالات، نظرًا لعدم وجود الأكسجين، واستمرار حصار الميليشيات للمدينة"، محملاً إياها المسؤولية عن حياة المصابين والمرضى.

ومن جهة أخرى، حذرت هيئة مستشفى الثورة العام، أكبر مستشفى حكومي في تعز، من احتمال توقف عملها في ظل نفاد بعض المحاليل الطبية الخاصة بالغسيل الكلوي.

كما حذر المستشفى من توقف خدمات العناية المركزة ووحدة الإفاقة والإنقاذ والإسعاف لبعض الحالات الحرجة، بسبب نقص الأدوية والمستلزمات الطبية اللازمة للعمل الجراحي.

متعلقات