صحيفة سبق 3 مشاهدة

سبق- متابعة: نقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن مسؤول أمريكي، لم تذكر اسمه، القول إن الولايات المتحدة تعتقد أن الطائرة الروسية تمت إصابتها في المجال الجوي السوري، بعد دخول قصير إلى المجال الجوي التركي.

ويقول المسؤول الأمريكي إن هذا التقييم قائم على أساس مراقبة البصمة الحرارية للطائرة.

طمأنة أردوغان

 طمّأن الرئيس الأمريكي باراك أوباما؛ نظيره التركي رجب طيب أردوغان؛ في محادثة هاتفية، إلى أن الولايات المتحدة تدعم حق تركيا في الدفاع عن سيادتها.

وقال البيت الأبيض إن الرئيسيْن اتفقا على أهمية عدم تصعيد الموقف.

وتقول تركيا إن الطائرة الروسية دخلت أراضيها، بينما يصر الرئيس بوتين، على أن الطائرة، وهي من طراز سوخوي 24، تم إسقاطها بصواريخ جو - جو في أثناء تحليقها فوق الأجواء السورية.

"الناتو" يتضامن

وقال الأمين لحلف الناتو: إن الحلف يتضامن مع تركيا بعد أن هدّد الكرملين بـ "عواقب وخيمة".. وجاء تصريح الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ، بعد اجتماع طارئ للحلف.

وقال ستولتنبرغ "نحن نقف متضامنين مع تركيا وندعم سيادة الدولة الحليف للناتو على أراضيها".. كما دعا تركيا وروسيا إلى عدم تصعيد الموقف.. بينما وصف الرئيس بوتين إسقاط الطائرة بأنه "طعنة في الظهر".

نصف قرن

 تعد تركيا بهذا الحادث هي أولى دولة في حلف الناتو تسقط طائرة روسية منذ أكثر من نصف قرن.

من جهة أخرى، قُتل أحد أفراد مشاة البحرية الروسية خلال مهمة بطائرة هليكوبتر لإنقاذ طاقم الطائرة الروسية التي أسقطتها تركيا بالقرب من الحدود السورية.

ولقي الجندي مصرعه بعد أن تعرّضت طائرته لنيران المتمردين في شمال سوريا؛ حيث تحطمت الطائرة.

متعلقات