صحيفة نادينا الالكترونية 80 مشاهدة
فضائح الفيفا: موجة جديدة من الاعتقالات تطال مسؤولين في الفيفا

قالت وزارة العدل السويسرية اليوم الخميس إن السلطات السويسرية اعتقلت اثنين اخرين من مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بناء على مذكرة اعتقال قدمتها وزارة العدل الامريكية.

واوضحت وزارة العدل السويسرية في بيان "انهما قيد الاعتقال حاليا تمهيدا لتسليمهما."

وتابعت "بناء على طلب الاعتقال الامريكي يشتبه في حصولهما على رشى بملايين الدولارات."

وأضافت انها ستصدر بيانا آخر في وقت لاحق اليوم الخميس يتضمن الاسماء وطبيعة الاعتقال.

اعتقلت السلطات السويسرية حوالي 12 مسؤولا حاليا وسابقا في الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بحسب ما اعلنت صحيفة نيويورك تايمز على موقعها الرسمي على شبكة الانترنت.

وكشفت الصحيفة الاميركية ان السلطات السويسرية القت القبض صباح يوم الخميس على نحو 12 مسؤولا سابقا وحاليا في فندق "بور او لاك" في زيوريخ حيث كان من المقرر ان يعقد المكتب التنفيذي للاتحاد اجتماعاته.

واكد الاتحاد الدولي لكرة القدم هذه المعلومات مشيرا الى انه يتعاون بشكل كامل مع تحقيقات تجريها السلطات الاميركية والسويسرية واصدر بيانا جاء فيه "الاتحاد الدولي على علم بالاجراءات التي اتخذتها وزارة العدل الاميركية اليوم الخميس وسنواصل تعاوننا الكامل مع التحقيقات الاميركية وبما يسمح به القانون السويسري، وكذلك مع التحقيقات التي يجريها مكتب النائب العام السويسري".

ولم يفصح عن هوية الاشخاص المعتقلين لكن نيويورك تايمز تؤكد بان رئيس الفيفا المستقيل جوزيف بلاتر ليس من بين هؤلاء مشيرة الى ان الاجراءات التي اتخذت طالت مسؤولين من "اميركا الجنوبية واميركا الوسطى".

وتستهدف السلطات مسؤولين حاليين وسابقين في كرة القدم وجهت اليهم تهم تتضمن غسل الاموال، والاحتيال.

وكانت السلطات السويسرية وبطلب من القضاء الاميركي اعتقلت سبعة مسؤولين في الفيفا في 27 مايو الماضي عشية الانتخابات الرئاسية ايضا مطلقة الشرارة لعاصفة هزت اركان الفيفا على مدى الاشهر الاخيرة.

متعلقات