صحيفة المرصد 19 مشاهدة
حنا حكومة.. أوقفنا السومة يثير الشارع الرياضي

حنا حكومة.. أوقفنا السومة يثير الشارع الرياضي

صحيفة المرصد : أثار مقطع انتشر على اليوتيوب مساء أمس الأول وتضمن هتافات لبعض الجماهير التي رددت «حنا حكومة.. أوقفنا السومة» عند خروجهم من الملعب، استنكار الشارع الرياضي، وكان هناك تفاعلا من الرياضيين، حيث وصف المستشار القانوني خالد أبو راشد، هتافات بعض الجماهير بالسابقة الخطيرة على المجتمع، خاصة أنها تجاوزت الوسط الرياضي هذه المرة ووصلت إلى إقحام اسم «الحكومة» في الموضوع، وهو أمر مرفوض جملة وتفصيلا -على حد قوله- ويتطلب تدخلا حازما من الرئاسة لمنع تكراره.

وبحسب صحيفة عكاظ قال أبو راشد: أولا لو نظرنا إلى لائحة لجنة الانضباط لوجدنا أن هذه الهتافات لم تصدر من أي مسؤول تشمله اللائحة، بخلاف أنها صدرت من بعض الجماهير ولكن خارج الملعب وليس في المدرجات، فلو أنها صدرت من الجماهير داخل الملعب لشملتها لائحة الانضباط من ضمن الهتافات المسيئة، وهنا يحق للجنة الانضباط معاقبة النادي وفقا للوائحها.

وبما أن هذه الهتافات حدثت خارج الملعب، فإنها تخرج عن صلاحيات لجنة الانضباط، وبالتالي يعود الأمر إلى الرئاسة العامة لرعاية الشباب، على اعتبار أن الهتافات داخل منشآتها وليس بالمدرجات. إلا أنه قد يتم تكييفه قانونيا على أنه من ضمن جرائم النشر الإلكتروني التي يشملها نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية، وذلك من خلال الإساءة للشخص «المقصود به اللاعب»، ونشر هذه الإساءة عبر وسائل التواصل الحديثة، وذلك فيما يتعلق بمن قام بنشر هذا المقطع إلكترونيا.

واستطرد أبو راشد قائلا: في جميع الحالات هو تصرف مرفوض تماما، وأتمنى أن تكون هناك إجراءات لمنع مثل هذه التصرفات مستقبلا، خاصة أن لها دورا سلبيا جدا في زيادة الاحتقان والتعصب الرياضي الذي تعاني منه الرياضة السعودية، فحتى إن خرج الأمر عن اختصاص لجنة الانضباط، إلا أن المجتمع الرياضي معني تماما بإيقاف مثل هذه التجاوزات.

وشدد المستشار القانوني، على ضرورة معالجة مثل تلك السلبيات بحملات التوعية التي ينبغي على إدارات الأندية المشاركة فيها من خلال البيانات الإعلامية أو تصريحات المسؤولين، وكذلك رجال الإعلام لابد أن يكون لهم دور في التصدي لمثل هذه المخالفات.

من جانبه أكد عدنان المعيبد المتحدث الرسمي للاتحاد السعودي لكرة القدم أن ما تم تناوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول هتافات بعض الجماهير وزج اسم الحكومة فيه أمر مرفوض تماما، مضيفا: «نحن كمجتمع رياضي لا نقره ولا نقبله إطلاقا بغض النظر عن الجهة التي صدر منها»، لافتا إلى أن الموضوع خارج نطاق لجنة الانضباط بالاتحاد السعودي لكرة على اعتبار أن لائحة الانضباط لا تجيز النظر في موضوع طالما أن الموضوع لم يتم عن طريق الناقل الرسمي، وهنا يكون الأمر من اختصاص الرئاسة العامة لرعاية الشباب.

متعلقات