صحيفة حاصل 4 مشاهدة

غادرت حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول شرق البحر المتوسط متوجهة الى الخليح، وتولت قيادة القوة البحرية للتحالف الذي يتصدى لتنظيم الدولة الاسلامية، كما اعلن الجيش الفرنسي الثلاثاء.

وذكرت قيادة الجيوش في بيان ان المجموعة البحرية الجوية المؤلفة من حاملة الطائرات وسفن حماية، عبرت الاثنين قناة السويس بعد اسبوعين من العمليات ضد تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق من البحر المتوسط.

واضافت “بدخوله البحر الاحمر، تولى الاميرال رينيه-جان كرينيولا، قائد المجموعة البحرية الجوية، مهمات قائد قوة تاسك فورس 50 (وهي القوات البحرية للتحالف ضد تنظيم الدولة الاسلامية بقيادة الولايات المتحدة) والتي سيقوم بها على مدى عدة اسابيع”.

واوضح الجيش الفرنسي “هذه هي المرة الاولى التي يتولى فيها هذه المهمة اميرال غير اميركي. (..) هذا يثبت المستوى الرفيع لتقاسم المهمات وتنسيقها بين البحريتين الفرنسية والاميركية”.

حلت شارل ديغول فعلا محل احدى حاملات طائرات الاسطول الاميركي الخامس التي عادة ما تتولى قيادة عمليات تاسك فورس 50.

وستعمل بالتنسيق الوثيق مع رئاسة الاركان البحرية الاقليمية الاميركية للتحالف المتمركزة في البحرين والتي تعمل في منطقة بالغة الاهمية على الصعيد الاستراتيجي من البحر الاحمر الى الخليج العربي.

متعلقات