صدى تبوك 197 مشاهدة
الاقتراع غدا

( غدا )

سترى الفزعة المزعومة والقبيلية الممقوتة وحمية الجاهلية بدما أخر... بشكل آخر ...وباللون آخر...

لكنها بالأخير تصبو بجميع أشكالها... وبمختلف ألوانها... و بكل أصواتها... إلى الجاهلية الأولى.

نعم الجاهلية الأولى؛ أنا لا أعمم بقولي ولكن ..

(صورة مؤلمة ...)

حينما يجتمع القوم على من لا يملك الرأي ولا يبين الخطاب .. فلا استغراب ولاذهول ولا عجب أن يأتي بالغرائب والعجائب بعد ترشيحه ولا غرابه في بقاء الساكن ساكن وتوقف عجلة التنمية

حينما يتوحد حي من الأحياء أوقبيلة أوفخذ أو عائلة على مرشح واحد (السوبر) وهو لا يملك من مقومات الترشيح شئ إلا أنه ضعيف وعائل ومرتبه ضئيل

(دافعنا ....)

فنحن .. نجتمع ليقتات ... ونفزع ليشبع ..ونحرض ليدفع عنه الفقر والعوز هذا بزعمهم .. و ماعلمنا أنا بهذا الفعل تجاوزنا الحد مع الله سبحانه حيث زورناه وشكلناه صورناه بأصواتنا على أنه هو الذي يستحق هذا المكان ولو لم يملك أي شهادة أوفعل يكن له شاهد وداعم لتنمية البلد

(تذكرة )

أما علم ذلك المقترع والمصوت أنه بهذا الصوت قد يرفع الرويبضة الذي أخبرنا به النبي صلى الله عليه وسلم اتعلمون من هو الرويبضة

عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ الله عَنْهُ قَالَ : قَالَ رَسُولُ الله صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : « قَبْلَ السَّاعَةِ سِنُونَ خَدَّاعَةٌ ، يُصَدَّقُ فِيهِنَّ الكَاذِبُ ، وَيُكَذَّبُ فِيهِنَّ الصَّادِقُ ، وَيَخُونُ فِيهِنَّ الأَمِينُ ، وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الخَائِنُ ، وَيَنْطِقُ فِيهِنَّ الرُّوَيْبِضَةُ » . رواه الحاكم في المستدرك (4/465) ، وقال : هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحُ الإِسْنَادِ ، وَلَمْ يُخْرِجَاهُ ، ووافقه الذهبيّ .

قِيلَ : يَا رَسُولَ اللهِ : وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ ؟ قَالَ : المَرْؤُ التَّافِهُ يَتَكَلَّمُ فِي أَمْرِ العَامَّةِ .

وفي رواية : « إِنَّ بَيْنَ يَدَيِ السَّاعَةِ سِنِينَ خَدَّاعَةً » مسند البزار (7/174)

أما --- أكثر

متعلقات