جريدة مكة الإخبارية 9 مشاهدة

• ليس خطأ أو عيبا أن يتراجع الشخص عن قناعة أو وجهة نظر أبداها سابقا متى كانت هناك أدلة على عدم صحتها، وما فعله الاتحاد في المباراتين الماضيتين يجبرنا على الإقرار بصحة قرار إبراهيم البلوي بإعادة المدرب بيتوركا مرة أخرى، وخصوصا أن التفاعل بين اللاعبين والمدرب كان عنوان المرحلة التي نتج عنها انتصاران مهمان متتاليان.

• ليس خطأ أو عيبا أن يتراجع الشخص عن قناعة أو وجهة نظر أبداها سابقا متى كانت هناك أدلة على عدم صحتها، وما فعله الاتحاد في المباراتين الماضيتين يجبرنا على الإقرار بصحة قرار إبراهيم البلوي بإعادة المدرب بيتوركا مرة أخرى، وخصوصا أن التفاعل بين اللاعبين والمدرب كان عنوان المرحلة التي نتج عنها انتصاران مهمان متتاليان.

• ويبدو أن البلوي وكذلك بيتوركا في طريقهما إلى كسب الرهان، بعد أن حقق المدرب الأهم بالنسبة له وللاتحاد في أول مواجهتين له أمام التعاون والوحدة.

• صحيح أن المستوى الفني ما زال «لك عليه»، ولكنه ليس مهما في دوري النقاط الذي لا يعترف إلا بالفوز، وأعتقد أن المدرب نجح في هذا الأمر، فيما قد يأتي المستوى الفني تدريجيا.

• وقد يكون من أهم أسباب هذا الظهور المشرف تصالح بيتوركا مع نفسه، وتغييره الكثير من قناعاته الصارمة والقاسية التي كان عليها في المرحلة الأولى، حيث عاد أكثر مرونة وقربا من اللاعبين ما دفعهم إلى منحه ما يريد في الملعب كرسالة واضحة له مفادها «خلك معانا حلو نصير معاك أحلى».

• الشارع الاتحادي بدأ يقتنع نوعا ما بقرار البلوي الجريء، لأن الانتصارات فقط هي التي تمحو أية آثار قديمة والجمهور لا يبحث عن سواها، وهذا ما يسير عليه النمور حاليا.

• يقولون «الثالثة ثابتة»، وما حققه بيتوركا من انتصارين على التعاون والوحدة في كفة، ومواجهة الأهلي في ليلة رأس السنة في كفة أخرى.

• فهذه المواجهة منعطف مهم في ليلة مهمة خلال دور لا يقبل غير فائز، فمن يخسر سيصبح من ماضي 2015، ومن يفز سيواصل وجوده في 2016 من خلال بطولة كأس ولي العهد.

• وضع الأهلي الفني أفضل بكثير من الاتحاد ولا مجال للمقارنة، وهو ما يضع بيتوركا أمام خيار مواجهة خصمه بسلاحي الروح والإصرار من خلال الاستمرار على نهجه الذي بدأه منذ قدومه وهو العمل على كسب حب اللاعبين في صفه وتوطيد علاقته بهم كعامل وحيد ورهان لتحقيق الفوز الثالث أمام الأهلي.

• ثمة داعم ثالث يساند بيتوركا في معركة الخميس وهو أن الأهلي لم يستطع الفوز على الاتحاد في حضوره، خلال مواجهتي الفريقين في الدوري العام الماضي، كان الأهلي هو من يلحق بالاتحاد ليتعادل معه، ودائما ما كانت الأفضلية للاتحاد!.

khaled_s_d@

متعلقات