جريدة مكة الإخبارية 8 مشاهدة
زحمة الميقات وإغلاق التقاطعات يؤرقان سكان جعرانة

شكا عدد من مسؤولي حي الجعرانة شمال العاصمة المقدسة من تكدس الشاحنات وحافلات الزوار أمام مسجد الميقات في أوقات الذروة، الأمر الذي تسبب في تعطيل الحركة المرورية، وتأخيرهم عن قضاء مصالحهم، مطالبين بفتح تقاطع جديد أمام مركز الإمارة، ووجود الدوريات المرورية من أجل تنظيم السير، وقطع الطريق أمام الشاحنات المتهورة

شكا عدد من مسؤولي حي الجعرانة شمال العاصمة المقدسة من تكدس الشاحنات وحافلات الزوار أمام مسجد الميقات في أوقات الذروة، الأمر الذي تسبب في تعطيل الحركة المرورية، وتأخيرهم عن قضاء مصالحهم، مطالبين بفتح تقاطع جديد أمام مركز الإمارة، ووجود الدوريات المرورية من أجل تنظيم السير، وقطع الطريق أمام الشاحنات المتهورة.

إعادة تقاطع النوارية

»إدارة الطرق أغلقت التقاطعات التي كانت بمثابة منفذ للأهالي، ومن بينها تقاطع الصهوة، حيث كانت المركبات تأتي من مكة وتدخل عن طريقه دون المجيء إلى منطقة المسجد، فيما تقاطع مسجد الميقات »الجعرانة« تلتقي فيه الشاحنات مع حافلات المعتمرين، حيث يغلق الطريق تماما، لذلك نتمنى أن يعاد النظر في تقاطع النوارية مرة أخرى«.

يحيى الهلال - عمدة حي الجعرانة

وقت الزيارات

»كثيرا ما تتعطل الحركة على طريق الجعرانة الرئيس وقت الزيارات للقادمين من خارج المملكة، فعشرات الحافلات تأتي دفعة واحدة لمسجد الميقات، مما يغلق منفذ الأهالي الوحيد، وأعتقد أن معالجة المشكلة تكمن في فتح تقاطع جديد أمام مركز الإمارة، من أجل الالتفاف والعودة على الطريق بدلا من الذهاب إلى تقاطع المسجد«.

مسفر المالكي - مدير مركز حي الجعرانة

الشاحنات تهدد المارة

»الشاحنات تقتحم الطريق وتهدد المارة، وطالبنا بضرورة وجود الدوريات لردعها، ونتمنى وضع مطبات صناعية وإرجاع كاميرات ساهر، ووضع إشارة لتنظيم الحركة«.

هادي شراحيلي - مؤذن جامع العيدين

متعلقات