صحيفة حاصل 41 مشاهدة

أكد المهندس صالح الجاسر مدير عام الخطوط السعودية بأنه سيتم بنهاية عام 2016 م إدخال 29 طائرة لتخدم في إسطول الخطوط السعوديه وفي إطار الجودة التي تبذل لتطوير خدماتنا في إطار الخطة 20-20 نتوقع أن تصل عدد الرحلات في اليوم الواحد إلى 1000 رحلة يوميا ويبلغ عدد المسافرين 45 مليون مسافر في العام مشيرا إلى أنه سيتم رفع أسعار التذاكر الداخلية إلى 30 ريال على التذكرة الواحدة وستستخدم في تطوير خدمات عملاء السعودية.

وأشار الجاسر إلى أنه بالرغم من توفر الجامعات والمدارس في مختلف أرجاء المملكه تم إلغاء الحسومات على أسعار التذاكر التي كانت تقدمها السعودية للطلاب جاء ذلك عقب تدشين الخطوط الجوية العربية السعودية، بالتعاون مع طيران السعودية الخاص، خدمة “البيرق ALBAYRAQ” الجديدة، برحلات مجدولة يتم تشغيلها بخصوصية فريدة من خلال صالات الطيران الخاص، في مطاري الملك عبدالعزيز بجدة، والملك خالد بالرياض الدوليين. في موتمر صحفي مشترك عقده المهندس الجاسر بعد ظهر اليوم بجدة، بمبني الطيران الخاص بمطار الملك عبد العزيز، بحضور مدير عام المؤسسة العامة للخطوط الجوية العربية السعودية المهندس صالح بن ناصر الجاسر، الرئيس التنفيذي لطيران السعودية الخاص فيصل بن غازي كيال، وبحضور المدراء التنفيذيين للسعودية”، وعدد من العملاء المهمين لطيران السعودية الخاص (VVIP).

وكشف المهندس صالح بن ناصر الجاسر خلال المؤتمر، بأن مرحلة التشغيل الأولى لخدمة “البيرق” ستوفر جسر أعمال جوي جديد بين الرياض عاصمة المملكة وجدة عروس البحر الأحمر وبوابة الحرمين الشريفين من خلال 12 رحلة يومية منتظمة في الاتجاهين تبدأ من السادسة صباحاً وحتى التاسعة مساءً، بمعدل رحلة كل ثلاث ساعات، مما يوفر خيارات تلبي كافة احتياجات الضيوف،وذكر بأنها ستكون تجربة فريدة من خلال صالات الطيران الخاص، في مطاري الملك عبدالعزيز والملك خالد الدوليين.

وأكد مدير المؤسسة العامة للخطوط السعودية، بأن الخدمة الجديدة التي تقدم من خلال طيران السعودية الخاص، تأتي ضمن مشروع التحول ورحلة انطلاق الخطوط السعودية ” (SV 2020) معاً نصوغ مستقبلنا”، والمتجهة نحو مستقبل أفضل للناقل الوطني برؤيةٍ عصرية ذات أبعاد عالمية وقدرات تنافسية وأسس تجارية متخصصة.

وأشار فيصل كيال – خلال إجابته على أحد الأسئلة الصحافية – بأن دلالات ابتكار خدمة “البيرق”، على طيران السعودية الخاص، تتبلور في سعيها الدائم إلى تلبية احتياجات عملائها المسافرين، والتي جاءت بعد جهود متواصلة وأفكار متعددة من أجل تحسين الخدمات، ومنح خيارات أوسع لضيوفنا المسافرين على متن رحلاتنا، واضعين في الحسبان اللمسات العصرية والسرعة والتقنيات الحديثة لتلائم كافة احتياجات المسافرين العملية في بيئة جوية مجهزة بعناية فائقة.

وأوضح كيال بأن عدد المقاعد التي سيتم طرحها من خلال خدمة “البيرق” تتجاوز 200 ألف مقعد سنوياً على متن أكثر من 4200 رحلة، سيحظون بخصوصيه فريدة فور وصولهم للمطار الخاص، والذي يحتوي على عدد من صالات الانتظار وقاعات اجتماعات التي ستوفر لهم ولعائلاتهم الهدوء والاسترخاء والضيافة ذات الجودة العالية، حتى وصولهم لوجهتهم.

ووفقاً للرئيس التنفيذي لطيران السعودية الخاص، فإن ضيوف “البيرق”، سيحظون برعاية خاصة في تيسير إجراءات المغادرة والوصول، من خلال سرعة إنجاز حجوزاتهم وإصدار بطاقة صعود الطائرة عبر كاونتر مخصص لذلك بصالات الطيران الخاص، إضافة إلى الحجز المباشر من خلال الموقع الإلكتروني للخطوط السعودية ومركز الاتصال الموحد.

ولإعطاء الخدمات الجوية خصوصية لعملاء “البيرق”، كما لو كانوا على رحلات طائراتهم الخاصة، فقد تم تصميم المقاعد بتكنولوجيا تلبي حاجتهم المختلفة لتنفيذ أعمالهم، أو أخذقسطاً من الراحة، بتحويلها إلى أسرِّة مائلة بطريقة مبتكرة وبمساحة رحبه.

ولمتابعة أعمال العملاء جوياً، تم تعزيز رحلات “البيرق” بتوفير شبكة إنترنت لاسلكية Wi-Fi قوية مدعمة، ومقابس كهربائية لشحن الحواسيب والأجهزة المحمولة، ولإعطاء الترفيه خصوصية على الرحلة، وتم إدراج مجموعة من البرامج والأفلام الوثائقية المتنوعة التي تناسب جميع الأذواق، إلى جانب شيف “طباخ” يصحب عملاء “البيرق”، ويقدم لهم أشهى الوجبات المحلية والعالمية.

متعلقات