جريدة مكة الإخبارية 2 مشاهدة
الخارجية الفلسطينية: إسرائيل تتواطأ مع الإرهاب اليهودي

رفضت وزارة الخارجية الفلسطينية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة التي رفض فيها عقد أية مقارنة ما بين الإرهاب اليهودي وما أسماه الإرهاب العربي، مدعيا أن القيادات الإسرائيلية تدينه بينما القيادات الفلسطينية تشجعه

رفضت وزارة الخارجية الفلسطينية تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأخيرة التي رفض فيها عقد أية مقارنة ما بين الإرهاب اليهودي وما أسماه الإرهاب العربي، مدعيا أن القيادات الإسرائيلية تدينه بينما القيادات الفلسطينية تشجعه.

وأكدت الخارجية الفلسطينية أن الدولة العبرية تنطلق أولا في سياستها مع موضوع الإرهاب اليهودي بالتواطؤ المباشر معه عبر توفير وتسهيل أعماله، ومن ثم التغطية الكاملة والتعتيم السياسي والإعلامي على تلك الأعمال الإرهابية، علما أن فيديو حفل زفاف الإرهابيين كان متوفرا لدى وزير الجيش الإسرائيلي منذ اليوم الأول لكنه فضل إبقاءه وعدم إخراجه بهدف التغطية على الإرهابيين اليهود،وهذا التصرف يشكل جريمة في العرف القانوني.

من جهة أخرى، أكد تقرير فلسطيني رسمي أمس أن إسرائيل اعتقلت 6830 فلسطينيا في 2015، بما يشكل الرقم الأكبر خلال الأعوام الخمسة الماضية.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في منظمة التحرير الفلسطينية في تقرير لها أن من بين حالات الاعتقال 2179 طفلا قاصرا، و225 حالة اعتقال لفتاة وامرأة.

وفي السياق، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس شابا فلسطينيا واستدعت آخرين من محافظتي بيت لحم والخليل، بينما توفي فلسطيني أمس متأثرا بإصابته برصاص الجيش الإسرائيلي على أطراف وسط قطاع غزة قبل ثلاثة أيام.

وأفادت مصادر فلسطينية أن فلسطينيا يبلغ من العمر 48 عاما توفي جراء إصابته بعيار ناري أطلقته عليه قوات إسرائيلية أثناء وجوده قرب السياج الفاصل وسط القطاع.

وبحسب المصادر فإن القتيل كان أصيب أثناء وجوده في أرضه.

متعلقات