جريدة مكة الإخبارية 4 مشاهدة
مخاوف إرهابية ترفع حالة التأهب في ميونخ

أعلنت الشرطة الألمانية أمس أن خطر تنفيذ اعتداءات ما زال مرتفعا في ميونخ، وأن قوات الأمن ما زالت في حالة تعبئة في المدينة غداة تحذير من احتمال تنفيذ تنظيم داعش عمليات انتحارية.

أعلنت الشرطة الألمانية أمس أن خطر تنفيذ اعتداءات ما زال مرتفعا في ميونخ، وأن قوات الأمن ما زالت في حالة تعبئة في المدينة غداة تحذير من احتمال تنفيذ تنظيم داعش عمليات انتحارية.

وأوضح متحدث باسم قوات الأمن في العاصمة الإقليمية لبافاريا أنه ما زال لديهم عدد من عناصر الشرطة مستنفرين، إذ إن مبدأ أن الخطر الإرهابي لا يزال مرتفعا.

وأشار مجددا إلى وجود عناصر تتعلق بخمسة إلى سبعة أشخاص أرادوا ارتكاب اعتداءات انتحارية محتملة في ميونخ باسم التنظيم في محطة القطارات الرئيسة وفي تلك الموجودة في منطقة باسينج القريبة أثناء الاحتفال برأس السنة، مضيفا أن «هذه العناصر ليست واضحة بعد لكن ينبغي أخذها على محمل الجد لأنها قابلة للتصديق».

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون العامة في بافاريا أن السلطات الألمانية تلقت معلومات أولا من أجهزة الاستخبارات الأمريكية ثم من أجهزة الاستخبارات الفرنسية تفيد بأن سبعة عراقيين عرفتهم بالاسم موجودون في المدينة ويستعدون لتنفيذ الاعتداءات.

وبحسب هذه العناصر، فإن هؤلاء الرجال أرادوا تنفيذ عملياتهم بمجموعات صغيرة في المحطتين المذكورتين وعلى الأرجح أيضا في أماكن أخرى من المدينة كما ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون.

لكن الشرطة الألمانية لم تجر أمس أي عملية توقيف، كما أعيد فتح المحطتين اللتين أخليتا أمام العامة وحركة التنقل خلال الليل.

من جهته، أعلن يوأخيم هيرمان وزير داخلية ولاية بافاريا أن وضع التهديد عاد إلى مستوى ما قبل التحذيرات المشددة من حدوث عمل إرهابي ليلة رأس السنة في ميونخ عاصمة الولاية.

إلى ذلك تسببت تهديدات إرهابية وأحداث أخرى غير متوقعة في عرقلة الاحتفالات عشية رأس السنة الجديدة في مدن عديدة حول العالم.

متعلقات