جريدة مكة الإخبارية 3 مشاهدة
الإمارات تساند السعودية في عدم اللعب بإيران

ساند الاتحاد الإماراتي لكرة القدم المطلب السعودي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بمواجهة الأندية والمنتخبات الإيرانية على ملاعب محايدة وذلك على خلفية الأزمة السياسية الدائرة

ساند الاتحاد الإماراتي لكرة القدم المطلب السعودي للاتحاد الآسيوي لكرة القدم بمواجهة الأندية والمنتخبات الإيرانية على ملاعب محايدة وذلك على خلفية الأزمة السياسية الدائرة.

وأعلن الاتحاد الآسيوي للعبة في بيان رسمي أمس أنه يقوم بمتابعة الوضع السياسي بين السعودية وإيران وتأثير ذلك على المباريات المقبلة، موضحا أن أي قرار يتخذ في هذا الشأن سيعتمد على أنظمة الاتحاد ومن خلال اللجان المعنية.

وكانت الأندية السعودية الأربعة المشاركة بدوري أبطال آسيا في نسختها المقبلة طالبت رابطة دوري المحترفين برفع مذكرة إلى الاتحاد القاري تتضمن نقل مبارياتها أمام الفرق الإيرانية إلى أرض محايدة.

وتنطلق النسخة الجديدة في 23 و24 فبراير المقبل.

من جانبه أكد رئيس الاتحاد الإماراتي يوسف السركال أن التنسيق مستمر مع الجانب السعودي وأن هناك مساندة كاملة لطلبه.

وقال في تصريحات نشرتها صحيفة الاتحاد الإماراتية أمس «نقوم بالتنسيق الكامل مع الاتحاد السعودي وسيكون هناك تشاور بشأن كل المواقف، نحن مع السعوديين في نفس التوجه الذي يتخذونه وكلنا في قارب واحد».

من جهته أكد رئيس رابطة دوري المحترفين السعودية محمد النويصر أن هناك تواصلا رسميا سيتم بين الاتحاد السعودي ونظيره الإماراتي لضرورة تنسيق المواقف للحد من معاناة الفرق من اللعب بإيران.

وأوضح «سندعو لاجتماع على مستوى أمناء السر في اليومين المقبلين ونقدم ملاعب بديلة بين عمان أو قطر أو حتى ملاعب سنغافورة أو أوزبكستان أو أي دولة متوسطة يمكن أن نلتقي على أرضها في مباريات الذهاب والإياب».

متعلقات