جريدة مكة الإخبارية 3 مشاهدة
10.96 ملايين مستفيد من التأمين الصحي عبر 26 شركة

بلغ عدد المؤمن لهم في قطاع التأمين الصحي في السوق السعودي نحو 10.96 ملايين شخص، منهم 3.11 ملايين سعودي بنسبة 30 %، وغير السعوديين بنسبة 70 % بعدد 7.58 ملايين مؤمن له عبر 26 شركة تأمين صحي تقدم لهم الخدمات الصحية من خلال شبكة تزيد على 2567 مركزا ومقدم خدمات رعاية صحية معتمدة.

بلغ عدد المؤمن لهم في قطاع التأمين الصحي في السوق السعودي نحو 10.96 ملايين شخص، منهم 3.11 ملايين سعودي بنسبة 30 %، وغير السعوديين بنسبة 70 % بعدد 7.58 ملايين مؤمن له عبر 26 شركة تأمين صحي تقدم لهم الخدمات الصحية من خلال شبكة تزيد على 2567 مركزا ومقدم خدمات رعاية صحية معتمدة.

بين ذلك الأمين العام لمجلس الضمان الصحي محمد الحسين خلال الجلسة 102 للمجلس بمقر الأمانة العامة في الرياض برئاسة وزير الصحة المهندس خالد الفالح.

ولفت الحسين إلى أن التأمين الصحي سيشهد توسعا ونموا خلال الأعوام المقبلة، وذلك بفضل الله ثم من خلال الاستراتيجية العلمية والخطط التنفيذية التي يقوم بها المجلس.

ترسية الربط الالكتروني

واعتمد مجلس الضمان الصحي خلال الجلسة ترسية مشروع الربط الالكتروني (SHIB) على شركة اتحاد الاتصالات موبايلي من خلال بناء وملكية وتشغيل ونقل ملكية المشروع (BOOT) لمدة عشر سنوات بدءا من تاريخ التبليغ بالترسية، وذلك خلال جلسة المجلس 102 بمقر الأمانة العامة في الرياض لمتابعة آخر مستجدات صناعة التأمين الصحي التعاوني.

وبين الأمين العام للمجلس أن مشروع تبادل التعاملات الالكترونية SHIB يهدف إلى تأسيس منصة تكامل الكترونية لقطاع التأمين الصحي من أجل ربط جميع أطراف العلاقة المعنية بالتأمين الصحي من خلال حلول تكنولوجية مناسبة، وتقليل التكاليف الإدارية للمطالبات المالية واستيعاب عدد المعاملات الهائل والذي قد يصل إلى 70 ألف معاملة يوميا، إضافة إلى تعزيز الجودة في تقديم الخدمات للمرضى وأطراف العلاقة بشكل لحظي، من خلال مراقبة ورصد معاملات التأمين الصحي ومدى امتثالها للقوانين، إضافة إلى تنظيم قطاع التأمين الصحي في المملكة من خلال فرض تطبيق المعايير والسياسات والمؤشرات الفنية، وتأسيس منصة لاتخاذ القرارات الصحيحة في ما يتعلق بالتأمين الصحي التي من شأنها الرقي بالمملكة لتصبح نموذجا يحتذى به في المنطقة بشكل خاص والعالم بشكل عام، وأخيرا رفع مستوى أمن المعلومات وخصوصية البيانات.

تطوير لمستقبل صناعة التأمين

واعتبر المشروع من أكبر وأهم مشاريع التحول الرقمي التي تسهم في تطوير مستقبل صناعة سوق التأمين الصحي، حيث يصب المشروع في تعزيز جودة خدمات الرعاية الصحية للمؤمن لهم ورفع مستوى تنظيم قطاع التأمين من خلال ربط جميع أطراف العلاقة التأمينية الصحية (المؤمن لهم، شركات التأمين الصحي، مقدمي خدمات الرعاية الصحية)، من خلال تأسيس بنية معلوماتية لصناعة القرار الاستراتيجي، ودعم تطبيق المعايير والمؤشرات الصحية والسياسات والتكامل الالكتروني لقطاع التأمين الصحي مما يسهم في فاعلية التنظيم والإشراف والرقابة على سوق التأمين.

اعتماد الميزانية

واعتمد المجلس الميزانية المالية العامة لأمانة المجلس للعام 2016 بعد مناقشة مستفيضة شملت مختلف الجوانب المالية والإدارية والفنية، ومن أبرز ملامح الميزانية التوسع في برامج ومشاريع خدمة العملاء بما يواكب حجم سوق التأمين الصحي، إضافة إلى دعم برامج التوعية بنظام الضمان الصحي ولائحته التنفيذية ووثيقته الموحدة وحقوق وواجبات الأطراف بقطاع التأمين الصحي من شركات التأمين الصحي والمؤمن لهم ومقدمي خدمات الرعاية الصحية.

بعد ذلك ناقش المجلس مستجدات التأمين الفردي ومراحل نشوء هذا النوع من التأمين، حيث استعرضت الأمانة العامة مبادراتها وإجراءاتها للتصدي لأي نوع من أنواع التأمين غير الحقيقي، حيث أقر المجلس ضرورة الحد من أي ممارسات خاطئة في التأمين الصحي ووجه بإعداد خطة زمنية متكاملة للحد من تلك الممارسات السلبية.

متعلقات