جريدة مكة الإخبارية 11 مشاهدة

أثار إعلان كوريا الشمالية إجراء تجربة ناجحة لقنبلة هيدروجينية غضب الأسرة الدولية التي اعتبرت هذه الخطوة انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة

أثار إعلان كوريا الشمالية إجراء تجربة ناجحة لقنبلة هيدروجينية غضب الأسرة الدولية التي اعتبرت هذه الخطوة انتهاكا لقرارات الأمم المتحدة.

وقال التلفزيون الكوري الشمالي الرسمي» إن أول تجربة لقنبلة هيدروجينية للجمهورية أجريت بنجاح على أساس التصميم الاستراتيجي لحزب العمال الحاكم».

وأضاف «بالنجاح الكامل لقنبلتنا الهيدروجينية التاريخية، ننضم إلى صفوف الدول النووية المتقدمة».

وبعد ساعات على هذا الإعلان، قال دبلوماسيون إن مجلس الأمن الدولي سيعقد اجتماعا في نيويورك في هذا الشأن.

وقالت المتحدثة باسم البعثة الأمريكية في الأمم المتحدة هاجر شمالي «إن الاجتماع سيعقد بطلب من الولايات المتحدة واليابان بشكل جلسة مشاورات مغلقة بين الدول الـ15ـ الأعضاء في المجلس».

وجاءت أولى الإدانات من كوريا الجنوبية المجاورة واليابان حليفتا الولايات المتحدة التي انتقدت بعنف «الاستفزازات» الكورية الشمالية، لكنها أكدت في الوقت نفسها أنها غير قادرة على تأكيد ما إذا كانت بيونج يانج قد أجرت تجربة لقنبلة هيدروجينية كما تقول.

وذكر نيد برايس الناطق باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض في بيان «أبلغنا بنشاط زلزالي في شبه الجزيرة الكورية بالقرب من مركز الاختبارات الكوري الشمالي».

وأضاف «نراقب الوضع ونواصل تقييمه بتنسيق وثيق مع شركائنا الإقليميين».

وقالت الحكومة الكورية الجنوبية في بيان تلاه رئيس مجلس الأمن القومي عبر التلفزيون «ندين بشدة إجراء كوريا الشمالية لتجربتها النووية الرابعة في انتهاك واضح لقرارات مجلس الأمن الدولي.

متعلقات