جريدة مكة الإخبارية 4 مشاهدة
الدفاعات السعودية تدمر صاروخا حوثيا استهدف جازان

اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي فجر أمس صاروخا أطلق من الأراضي اليمنية باتجاه جازان، حيث دمر دون أي أضرار

اعترضت قوات الدفاع الجوي السعودي فجر أمس صاروخا أطلق من الأراضي اليمنية باتجاه جازان، حيث دمر دون أي أضرار.

وأوضحت قيادة تحالف دعم الشرعية في اليمن في بيان لها أن القوات الجوية قد بادرت في الحال بتدمير منصة إطلاق الصاروخ التي حدد موقعها داخل الأراضي اليمنية.

ونجحت قوات الدفاع الجوي السعودية خلال الفترة الماضية في صد عدد من الصواريخ التي يطلقها الحوثيون من اليمن وفجرتها في الجو، إذ تمتلك السعودية منظومة من الأسلحة المضادة المتطورة وعلى رأسها نظام باتريوت وهو النظام الذي استخدمته أمريكا في حرب الخليج لتحرير الكويت، حيث عقدت السعودية عدة صفقات مع أمريكا لامتلاك هذا النظام الدفاعي.

وفي الأراضي اليمنية، علمت «مكة» من مصدر عسكري في الجيش الوطني أن طلائع قوات الشرعية والمقاومة وصلت إلى مشارف مديرية بني حشيش ثاني مديرية بمحافظة صنعاء عقب سيطرتهم على مديرية نهم شرق صنعاء أولى مديرياتها، عقب معارك عنيفة خاضوها مع المتمردين تمكنوا خلالها من السيطرة على وادي حريب القراميش المحاذي لمديرية بني حشيش.

وأكد الناطق الرسمي باسم المقاومة بصنعاء الشيخ عبدالله الشندقي أن المقاومة والجيش الوطني تقدموا 25 كيلو مترا في مديرية نهم وباتوا على مسافة 9 كيلو مترات فقط من مديرية بني حشيش، مشيرا إلى أن ميليشيات الحوثي وصالح حاولت التسلل عشر مرات لاستعادة مواقع فقدوها وكانت تحت سيطرتهم أبرزها جبل الصلب في مديرية نهم، غير أن محاولاتهم باءت بالفشل، وتعرضوا لخسائر كبيرة.

وأضاف الشندقي أن مواقع الحوثيين في العاصمة باتت مكشوفة لدى القوات الشرعية غير أنها لم تستهدف خشية سقوط ضحايا مدنيين، وكانت وكالة الأنباء الرسمية «سبأ» نقلت في وقت سابق وجود كتيبة نوعية تستعد لخوض المعركة الفاصلة ضد الميليشيات في جبهات القتال باتجاه صنعاء.

وذكرت الوكالة أن رئيس هيئة الأركان العامة اللواء ركن محمد المقدشي ونائب رئيس الأركان اللواء ركن ناصر الطاهري اطلعا على سير التدريب والتأهيل والجاهزية القتالية في كتيبة المهام الخاصة بمحافظة مأرب، واستمعا من كبير المدربين العقيد عبدالرحمن الصبري إلى شرح حول عملية التدريب والتأهيل لأفراد الكتيبة النوعية التي دربت وفقا لأعلى المستويات في مجال التأهيل العسكري والقتالي استعدادا لخوض المعركة الفاصلة ضد الميليشيات في جبهات القتال باتجاه صنعاء.

ونوه رئيس الأركان بالمستوى التدريبي والقتالي العالي الذي يتحلى به عناصر الكتيبة والذي يعكس المهارة العالية للطاقم التدريبي بقيادة العقيد الصبري، وحث المقاتلين على اليقظة ورفع الكفاءة والجاهزية القتالية والاهتمام بالتدريب والتأهيل.

عمليات للتحالف والمقاومة

استهداف الأمن المركزي وجبل عطان والأمن السياسي

غارات على معسكر ألوية الصواريخ

السيطرة على موقعين استراتيجيين في صرواح

تحرير منطقة الشقب بصبر الموادم بتعز

فرار الميليشيات شرق تعز

متعلقات