جريدة مكة الإخبارية 2 مشاهدة
دونادوني: ميلان يملك تشكيلة نوعية لكنه يعاني نفسيا

يمتلك فريق ميلان الإيطالي تشكيلة نوعية لكنه يعاني مشكلات نفسية عدة بحسب روبرتو دونادوني مدرب بولونيا العائد بفوز مفاجىء من الأراضي اللومباردية الأربعاء في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

يمتلك فريق ميلان الإيطالي تشكيلة نوعية لكنه يعاني مشكلات نفسية عدة بحسب روبرتو دونادوني مدرب بولونيا العائد بفوز مفاجىء من الأراضي اللومباردية الأربعاء في المرحلة الثامنة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وقال دونادوني نجم وسط روسونيري بين منتصف ثمانينيات وتسعينيات القرن الماضي لقناة ميلان: «لديهم بعض المشكلات، العديد منها نفسية».

وأضاف دونادوني: «لديهم النوعية، لكن للأسف عندما لا تسير النتائج كما هو مطلوب يشعر اللاعبون بثقل قميص ميلان عليهم».

وقدم دونادوني (52 عاما)، الذي أحرز ستة ألقاب في الدوري مع ميلان، نصيحة للمدرب الصربي سينيسا ميهايلوفيتش: «أنت بحاجة إلى الصبر والطباع كي تخرج سالما من هذه اللحظات».

ويريد ميهايلوفيتش هذا الموسم إيصال ميلان إلى دوري أبطال أوروبا بعد غياب عامين، لكنه عانى من ضعف هجومي أمام بولونيا على ملعب سان سيرو.

وأهدر ميلان عدة فرص قبل أن ينجح إيمانويلي جاكيريني بإصابة الشباك في الدقيقة 82، ليتحسر ميهايلوفيتش على 16 تسديدة ضائعة أمام مرمى بولونيا أهدرها الكولومبي كارلوس باكا واليسيو تشيرتشي ورفاقهما.

وقال ميهايلوفيتش «لم نكن محظوظين، عندما تهدر خمس فرص انفرادية، فإنك تخاطر في أن تهتز شباكك في النهاية وهذا ما حصل».

وتابع: «لقد خاب أملي حقا من أجل الجميع، نحن نخلق الكثير من الفرص ونسجل القليل منها. اللاعبون بحالة جسدية جيدة، ربما يجب أن نبحث عن العامل النفسي».

وبعد تلقيه خسارته الأولى منذ سقوطه أمام يوفنتوس 1- صفر في نهاية نوفمبر الماضي، تأخر ميلان بفارق 11 نقطة عن جاره إنتر ميلان المتصدر.

وينتقل ميلان إلى العاصمة السبت باحثا عن تعويض خسارته أمام روما الذي أهدر نقطتين بدوره بتعادله مع كييفو 3-3.

متعلقات