جريدة مكة الإخبارية 12 مشاهدة

أكد وزير الخارجية اليمني رئيس الوفد الحكومي للمشاورات عبدالملك المخلافي أن المحادثات التي كانت مقررة في الـ14 من الشهر الحالي بين ممثلي الحكومة اليمنية والانقلابيين قد تأجلت عن الموعد المتفق عليه بسبب عدم التزام الحوثيين بتنفيذ الالتزامات التي من شأنها بناء الثقة بين الطرفين، وأهمها إطلاق سراح المعتقلين ورفع الحصار عن تعز.

أكد وزير الخارجية اليمني رئيس الوفد الحكومي للمشاورات عبدالملك المخلافي أن المحادثات التي كانت مقررة في الـ14 من الشهر الحالي بين ممثلي الحكومة اليمنية والانقلابيين قد تأجلت عن الموعد المتفق عليه بسبب عدم التزام الحوثيين بتنفيذ الالتزامات التي من شأنها بناء الثقة بين الطرفين، وأهمها إطلاق سراح المعتقلين ورفع الحصار عن تعز.

وأوضح المخلافي أن زيارة المبعوث الأممي إسماعيل ولد الشيخ إلى صنعاء تهدف لإقناع الحوثي وصالح بعقد جولة المحادثات المقبلة في الـ20 أو الـ23 من الشهر الحالي في جنيف.

متعلقات