جريدة مكة الإخبارية 109 مشاهدة

نجح الفريق الطبي المختص بعمليات فصل التوائم السيامية بمستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال في فصل التوأم الطفيلي اليمني أحمد وذلك بعملية جراحية استغرقت ساعتين ونصف أجريت أمس بمستشفى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني بالرياض، بمشاركة فريق طبي متعدد التخصصات برئاسة المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة

نجح الفريق الطبي المختص بعمليات فصل التوائم السيامية بمستشفى الملك عبدالله التخصصي للأطفال في فصل التوأم الطفيلي اليمني أحمد وذلك بعملية جراحية استغرقت ساعتين ونصف أجريت أمس بمستشفى مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بوزارة الحرس الوطني بالرياض، بمشاركة فريق طبي متعدد التخصصات برئاسة المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية الدكتور عبدالله الربيعة.

وقال الدكتور عبدالله الربيعة «تمكن الفريق الطبي اليوم من إنجاز العملية رقم 38 في سلسلة عمليات فصل التوائم السيامية، حيث شارك في عملية فصل الطفيلي اليمني أحمد 15 من أعضاء الفريق الطبي والجراحين يمثلون تخصصات التخدير وجراحة الأطفال وجراحة التجميل والتمريض والفنيين».

وبين أن العملية بدأت بمرحلة التخدير ثم تلتها المرحلة الثانية التي تم فيها فصل الجزء المتطفل بعد تحديد المكان ثم تمت إعادة ترميم جدار البطن وترميم الجهاز الخارجي التناسلي وكذلك ترقيع فتق بالسرة، مؤكدا أن وضع الطفل مستقر، ويتوقع أن يعود إلى جناح الأطفال خلال يومين.

متعلقات