جريدة مكة الإخبارية 96 مشاهدة
التعليم والإيجارات والملابس ترفع تكلفة المعيشة

فيما استقر معدل التضخم السنوي بالمملكة في ديسمبر عند 2.3 % للشهر الثاني على التوالي بعدما سجل في أكتوبر أعلى مستوى في 2015 عند 2.4 %، شهدت 3 أقسام من بين الأقسام الرئيسة المكونة للرقم القياسي لتكلفة المعيشة ارتفاعات ملحوظة، تصدرها التعليم، تلاه الملابس، ثم السكن والمياه والغاز وأنواع الوقود الأخرى.

ووفقا لتقرير مصلحة الإحصاءات العامة الشهري، والذي صدر أمس، بلغ مؤشر تكلفة المعيشة 134.5 في ديسمبر الماضي، ارتفاعا من 134.4 في نوفمبر 2015 ، وارتفاعا من مستوى 131.5 في ديسمبر 2014، ليسجل بذلك ارتفاعا على أساس شهري نسبته 0.1% ، وارتفاعا على أساس سنوي نسبته 2.3%.

وعزا التقرير الارتفاع الذي طال قسم التعليم والبالغة نسبته 5.4% إلى الزيادة التي سجلتها مجموعتا التعليم ما قبل الابتدائي والابتدائي بنسبة 8.6%، والتعليم الثانوي والمتوسط بنسبة 7.8% ، مقابل ذلك سجلت مجموعتا التعليم ما بعد الثانوي غير الجامعي زيادة بنسبة 7.2% ، والتعليم العالي بنسبة 6.8%.

وفي جانب قسم الملابس والأحذية، والذي ارتفع بنسبة 5.0%، أفاد التقرير أن ذلك يعود إلى الزيادة التي طرأت على مجموعة الملابس بنسبة 5.5%، ومجموعة الأحذية بنسبة 1.7%.

وأشار التقرير إلى أن قسم السكن والمياه والكهرباء والغاز سجل ارتفاعا بنسبة 4.0% متأثرا بالارتفاع الـذي سجلته ثلاث من المجموعات الأربع المكونة له، أبرزها: صيانة وإصلاح المسكن بنسبة 5.6% ، ومجموعة الإيجار بنسبة 4.8%، مقابل ذلك سجلت مجموعة المياه والخدمات المتصلة بالمسكن انخفاضا بنسبة 9.3% .

8.1 % ارتفاع بمعدات الترفيه

ومن بين الأقسام الـ 11 التي شهدت مؤشراتها ارتفاعا في ديسمبر قسم الصحة الذي ارتفع 2.7% ، مع زيادة مجـموعة خدمات المرضى بنسبة 4.5% ، ومجموعـة المنتجات والأجهزة والمعدات الطبية بنسبة 2.1% ، ومجموعة خدمات المستشفيات بنسبة 0.6%.

كذلك قسم تأثيث وتجهيزات المنزل وصيانتها، والذي ارتفع بنسبة 1.8% ، متأثرا بالزيادة في مجموعة أدوات منزلية بنسبة 6.3% ، ومجموعة أدوات وأجهزة للمنزل والحديقة بنسبة 4.3%، ومجمـوعة الأجهزة المنزلية بنسبة 3.1%.

كما سجل قسم الترويح ارتفاعا 1.7% بعد زيادة مجموعة المعدات الترفيهية بنسبة 8.1%. وارتفع قسم الاتصالات بنسبة 1.6% ، متأثرا بالارتفاع الذي سجلته مجموعة أجهزة هاتف وفاكس بنسبة 13.5%.

زيادة مجموعة التأمين 12.8%

وحقق قسم السلع والخدمات المتنوعة زيادة 1.6%، متأثرا بزيادة مجموعة التأمين بنسبة 12.8% ، ومجموعة الخدمات الاجتماعية بنسبة 5.1%.

وسجل قسم الأغذية والمشروبات ارتفاعا 1.4 % نتيجة ارتفاع مجموعة الأغذية بنسبة 1.5% متأثرة بالارتفاع الذي سجلته خمسة من الفصول التسعة المكونة لها، من أبرزها: السمك وطعام البحر بنسبة 13.6% ، والسكر والمربى والعسل والشوكولاته والحلويات بنسبة 4.0%، فيما ارتفعت مجموعة المشروبات بنسبة 1.2% متأثرة بالارتفاع الذي سجله الفصلان المكونان لها: القهوة والشاي والكاكاو بنسبة 1.6% ، والمياه المعدنية والمرطبات والعصيرات بنسبة 1%.

كما سجل قسما التبغ والنقل ارتفاعا بنسبة 1.3% لكل منهما.

في المقابل سجل قسم المطاعم والفنادق انخفاضا بلغت نسبته 2.5% ، متأثرا بالانخفاض الذي سجلته المجموعتان المكونتان له: خدمات تقديم الوجبات بنسبة 2.7% ، وخدمات الفنادق والشقق المفروشة بنسبة 0.3%.

متعلقات