جريدة مكة الإخبارية 161 مشاهدة

ضمت اللجنة الأمنية بمحافظة الضالع جنوب اليمن أمس جميع عناصر المقاومة البالغ عددهم سبعة آلاف شخص في الجيش والأمن

ضمت اللجنة الأمنية بمحافظة الضالع جنوب اليمن أمس جميع عناصر المقاومة البالغ عددهم سبعة آلاف شخص في الجيش والأمن.

وناقش اجتماع برئاسة المحافظ فضل الجعدي، وحضور نائب رئيس هيئة الأركان العامة لشؤون القوى البشرية اللواء الركن سيف الضالعي، تعزيز الجوانب الأمنية في المحافظة وإعادة ترتيب وتوزيع النقاط الأمنية بما يكفل مواجهة أي محاولات للعبث باستقرار المحافظة.

ونوه المجتمعون بالنصر الذي حققه الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في جبهة مريس ودمت بالضالع على الميليشيات الانقلابية، داعين إلى رص الصفوف والعمل بروح الفريق الواحد والالتفاف حول قيادة السلطة المحلية لمواجهة أي محاولات للاختراق من قبل الميليشيات الساعية إلى زعزعة الضالع.

متعلقات