جريدة مكة الإخبارية 222 مشاهدة

كثرت وبشكل لافت للنظر ظاهرة انتشار المتسولين والمتسولات البالغين والأطفال في مواقع كثيرة لإشارات المرور في المدن الكبيرة..أكرر (بشكل لافت للنظر)، فلا تكاد تقف بشارع عام أو فرعي أو داخل حي شعبي إلا وزمرة من المتسولين والمتسولات والأطفال يطوفون بين السيارات الواقفة في الإشارة لممارسة التسول وأكثرهن نساء، معرضين حياة الأطفال للخطر، حيث إن بعض الإشارات في الشوارع الكبيرة العامة تضيء باللون الأخضر وتبدأ السيارات والشاحنات بالتحرك والأطفال لا يزالون وسط الشارع في حالة مراوغة مع السيارات المتحركة للوصول إلى الرصيف!ومن الملاحظ ازدياد وكثرة المتسولين من الجنسين وجميع الفئات العمرية في مدينة الرياض أكثر من غيرها!

كثرت وبشكل لافت للنظر ظاهرة انتشار المتسولين والمتسولات البالغين والأطفال في مواقع كثيرة لإشارات المرور في المدن الكبيرة..أكرر (بشكل لافت للنظر)، فلا تكاد تقف بشارع عام أو فرعي أو داخل حي شعبي إلا وزمرة من المتسولين والمتسولات والأطفال يطوفون بين السيارات الواقفة في الإشارة لممارسة التسول وأكثرهن نساء، معرضين حياة الأطفال للخطر، حيث إن بعض الإشارات في الشوارع الكبيرة العامة تضيء باللون الأخضر وتبدأ السيارات والشاحنات بالتحرك والأطفال لا يزالون وسط الشارع في حالة مراوغة مع السيارات المتحركة للوصول إلى الرصيف!ومن الملاحظ ازدياد وكثرة المتسولين من الجنسين وجميع الفئات العمرية في مدينة الرياض أكثر من غيرها!

متعلقات