صحيفة المرصد 7 مشاهدة
تسريب مكالمة هاتفية بين مستشارة الأسد وسماحة

صحيفة المرصد : لم تنته بعد تداعيات الإفراج عن الوزير اللبناني السابق، ميشال سماحة، الذي القي القبض عليه منذ أكثر من ثلاث سنوات، بعد قيامه بنقل متفجرات في سيارته من سوريا، بغاية تنفيذ عمليات تفجير في لبنان.وبعد التظاهرات المنددة بالإفراج عن سماحة التي عمت المناطق اللبنانية، والمواقف السياسية التصعيدية حيال هذه القضية، برز اليوم موضوع جديد، تمثل بتسريب تسجيلات لإتصالات هاتفية، قال الإعلام اللبناني أنها تعود لمستشارة الرئيس السوري، بشار الأسد، وسماحة، وقد أجريت، قبيل القاء القبض على الأخير.ونشرت وسائل إعلام لبنانية وفقا لموقع إيلاف، مقاطع المكالمات الهاتفية المسجلة، والتي يبدو أن سماحة كان يسجلها، دون معرفة الغاية من ذلك، علما أن عدد من سياسيي قوى الثامن من آذار، ابدوا في اوقات سابقة امتعاضهم من تسجيل سماحة للمكالمات الهاتفية التي يجريها، وذلك بعد كشف التحقيقات التي اجريت معه، قيامه بهذا الأمر.

وقد جاء في فحوى التسجيل الصوتي لشعبان والأسد:

شعبان: وينكن

سماحة: شو المطلوب

شعبان: شرف عند وزير الداخلية

سماحة: لدي طلب، اريد ان تأخذي جميل (جميل السيد-مدير عام الامن العام في لبنان سابقا)، انا عندي شغل الو علاقة بالموضوع الثاني يلي حكينا في وما بدي قلو عنو

شعبان: اخبره بانني سأمر بعد خمس دقائق لأصطحبه

أما التسجيل الثاني الذي يطلب فيه سماحة موعدا لتقديم واجب العزاء بآصف شوكت فقد جاء فيه

سماحة: سأتوجه انا وجميل الى مكتبك، وسنذهب لنقدم التعازي إلى بشرى الأسد (زوجة شوكت)

شعبان: انت وجميل؟؟، لا اعرف اذا كان بإمكان بشرى إعطاء مواعيد، هل ستبقى لغاية يوم الغد؟

سماحة: نعم ولكن اذا انهينا الواجب بعد الظهر فهذا ممتاز، لدي عمل سأقوم به، ربما فهمت قصدي

شعبان: نعم، الله يقويك، وسأعطيك الغرض الذي طلبته مني.

متعلقات