صحيفة حاصل 185 مشاهدة

ينظم فريق نجوم العرب للدراجات النارية بالرياض بالتعاون مع جمعيـة سنـد الخيريـة لدعم الأطفال المرضى بالسرطان مسيرة بالدراجات النارية يشارك فيها أكثر من (130 ) من قائدي الدراجات النارية يوم السبت 4/5/1437هـ

وذلك في خطوة تضامنية مع جمعية سند لدعم وإنجاح برامجها، والمساهمة في نشر الوعي في مكافحة امراض السرطان لدى الاطفال.

وسوف يقوم المشاركون بالمسيرة بعرض الدراجات الخاصة بهم والمزينة بشعار الجمعية تأكيداً منهم على اهتمامهم بنشر التوعية تجاه مرض السرطان

وقال سعيد الجزار رئيس الفريق نحن فخورون بالمشاركة في التوعية ودعم برامج المسؤولية الاجتماعية والعمل على إنجاح الأنشطة ذات الصلة بالأعمال الخيرية والحملات التوعوية بهدف رفع جوانب الوعي الصحي والنفسي في المجتمع، وبالتالي كان لابد من مساندة أنشطة وبرامج الجمعية التي تبذل جهوداً كبيرة من أجل رفع التوعية التثقيفية في أوساط المجتمع عن مرض السرطان عموما وعن مجهودات جمعية سند خصوصا واضاف ان المسيرة تنطلق في مجموعات من الدرجات من مخرج (5) الساعة 11 صباحاً الي حلبة الريم الدولية

واشار ان عدد الاطفال المصابين بمرض السرطان وذويهم المصاحبين للمسيرة يصل الي (150) مشارك تقلهم 12) من الباصات

وبين ان فريق نجوم العرب تأسس 2015 ورسالة الفريق تتمثل في نشر ثقافة الطريق للجميع وتحسين صورة مستخدمين الدراجات وسلوكهم وانطباع المجتمع عن الدرجات النارية والمشاركة في خدمة المجتمع باستخدام الدراجات

وقال للفريق مبادرات سابقة منها المشاركة في حملة اكتوبر للسرطان الثدي وزيارة مدينة الملك فهد الطبية، كما انه ما زال في جعبتنا العديد من الاعمال الخيرية التي ننوي القيام بها ان شاء الله قريبا لخدمة المجتمع من خلال الدراجة.

اما بخصوص مسيرة سند فقد أوضح الجزار ان الفريق يعتزم تنظيم مسيرتين في شهر فبراير من كل عام في كل من الرياض وجدة والدمام اي اجمالي ٦ مسيرات توعوية (شهر فبراير هو مخصص لأنشطة التعريف بالسرطان ومكافحته وعلاجه والوقاية منه).

اما المسيرة القادمة فستكون لزيارة ابناءنا المرضى شفاهم الله في مركز الملك فهد لأورام الأطفال في مدينة الرياض يوم ٢٠ فبراير الجاري لزيارة المرضى الذين لم يتمكنوا من الحضور لحلبة الريم لظروفهم الصحية ولتصويرهم مع الدراجات النارية وتنظيم مسيره داعمه لهم .

وفي النهاية توجه الجزار بالشكر للقائمين على جمعية سند لما توليه هذه الجمعية من الأعمال السامية التي لا يجزأ عنها سوى المثوبة من الله الذي نسأله سبحانه وتعالى ان يشفي كافة المرضى وهو ولي ذلك والقادر عليه.

متعلقات